رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

أكرم تيناوى رئيس بنك ABC مصر: الأعمال بنهاية العام

كتب - خليفــة أدهــم
أكرم تيناوى

قال أكرم تيناوى العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لبنك ABC مصر أن 15 % نسبة النمو المستهدفة فى حجم الأعمال بنهاية العام الحالى، لافتا الى ان المجموعة الأم تنظر الى السوق المصرى كسوقا استراتيجيا وواعدا ، مدللا على ذلك بالمساهمة الايجابية وبقوة فى تمويل المشروعات التنموية حيث قامت المجموعة بضخ 100 مليون دولار بالمشاركة فى أحد القروض التى يرتبها بنكي HSBC  وكريدى سويس  لقطاع الكهرباء.

واضاف تيناوى فى تصريحات خاصة لـ الاهرام - ان مؤشرات الاقتصاد الكلى شهدت تحسنا ملموسا حيث نجحت السياسة النقدية الرشيدة للبنك المركزى فى كبح التضخم الناتج عن تحرير سعر الصرف ليتراجع معدل التضخم الى نحو 11% فى مايو الماضى ، كما اسفرت السياسات الاصلاحية الاقتصادية عن ارتفاع معدل النمو الى 5.4 % فى الربع الثالث من العام المالى المنتهى وسط توقعات بان يسجل معدل النمو خلال العام المالى الماضى نحو 5.3% ارتفاعا من 4.3% ، كما تراجع معدل البطالة الى 10.4% ، الى جانب تحقيق فائض اولى بالموازنة العامة لاول مرة منذ 15 سنة ، الى جانب تراجع العجز الكلى 9.5 % مقابل 12.5% فيما قبل لتصبح مصر نموذجاً يحتذى به فى عمليات الاصلاح الاقتصادى وفقاً للبنك الدولى ، متوقعاً أن يتم خلال الفترة المقبلة تحسين التصنيف الائتمانى السيادى لمصر، لاكثر من سبب فى مقدمتها جدية الحكومة فى استكمال تنفيذ برنامج الاصلاح دون ابطاء ، وكذلك فى ضوء عدة شواهد تعكس ثقة ونظرة المؤسسات المالية والاستثمارية المستقبلية ازاء الاقتصاد المصرى ، كما ظهر بوضوح فى الاقبال اللافت من المؤسسات والمستثمرين على السندات الدولية التى طرحتها الحكومة مؤخرا حيث تم تغطيتها اكثر من 3 مرات ، اضافة الى تحسن تأمين مخاطر الديون المصرية ليصبح فى أفضل معدلاته حاليا، واضاف ان البنك يستهدف 15 % نموا فى حجم الاعمال بنهاية العام الحالى، من خلال نمو محفظة القروض والتسهيلات الائتمانية بنسبة 20%، ونمو محفظة ودائع العملاء 10% ، مشيراً إلى أن البنك يستهدف نمو الأرباح بنسبة 10%.

وأشار إلى أن حجم التدفقات النقدية بالعملة الأجنبية سجلت منذ قرار تحرير سعر الصرف 400 مليون دولار، وجه 50% منها لتمويل العمليات التجارية الدولية.

وأشار الى أن بنك ABC يسعى خلال الفترة المقبلة للتوسع فى الشمول المالي، والذى سيكون عبر ثلاثة محاور رئيسية أولها انتشار ماكينات الصراف الالي، وثانياً انتشار الفروع والوكالات، وثالثاً الخدمات المصرفية الرقمية والإلكترونية.

وأشار إلى أن نحو 55 مليون مواطن مؤهلين للتعامل مع البنوك، إلا أن عدد المتعاملين فى مصر يمثل 14% فقط من المتعاملين مع الجهاز المصرفي، إلا أن تلك النسب تتراوح بين 15% فى السودان، و25% فى الاردن، و47% فى لبنان، و27% فى تونس، و82% فى البحرين، وفقاً للبنك الدولي. وقال تيناوى ، ان حجم ودائع العملاء ارتفع من 10.2 مليار جنيه فى 2016 إلى 11.2 مليار جنيه فى 2017، كما ارتفعت الأصول بنسبة 4.3% لتسجل 13.6 مليارا.

وشهدت ايرادات التشغيل نمواً بنسبة 45.6% لترتفع من 555 مليون جنيه إلى 808 مليون جنيه بنهاية 2017، فيما ارتفعت مصاريف التشغيل من 324 مليون جنيه إلى 382 مليون جنيه.

ونوه الى ان نسبة توظيف القروض للودائع بلغت نحو 40% ، فيما لا تتجاوز نسبة التعثر نحو 2.5%، ومعدل كفاية رأس المال نحو 21%، مشيرا الى أن البنك لديه حزمة من الاجراءات التمويلية التى تعزز وترفع نسبة الودائع الى القروض.

وكشف تيناوى عن افتتاح المقر الرئيسى للبنك فى القاهرة الجديدة قبل نهاية العام بعد ان قاربت الاعمال فيه على الانتهاء ، لافتا الى ان تكلفة المقر بلغت 600 مليون جنيه .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق