رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

المركزى: 3.254 تريليون جنيه حجم السيولة المحلية بزيادة 51.6 مليار جنيه خلال يناير الماضى

خليفـة أدهـم
ودائع


568.25 مليار جنيه زيادة قياسية بالودائع بنمو 20.58% فى 2017

ارتفع المركز المالى الإجمالى للبنوك بخلاف البنك المركزى ليسجل 4.911 مليار جنيه فى يناير 2018 ، ، مقارنة بـ 4.813 تريليون بنهاية ديسمبر 2017، بزيادة بنحو 98 مليار جنيه وذكر احدث تقرير للمركزى المركزى ، إن الأرصدة لدى البنوك فى مصر قفزت الى 1.078 تريليون جنيه بنهاية يناير 2018، مقارنة بـ 1.023 تريليون بنهاية ديسمبر 2017، و أن الأرصدة لدى البنوك فى الخارج ارتفعت الى 305.1 مليار جنيه، بنهاية يناير الماضى، مقابل 396.4 مليار بنهاية ديسمبر 2017، كما إن الاحتياطيات ارتفعت الى 181.2 مليار جنيه بنهاية يناير 2018، مقابل 180.2 مليار بنهاية ديسمبر 2017، وتراجعت المخصصات الى 109 مليارات جنيه بنهاية يناير الماضى، مقابل 110 مليارات بنهاية ديسمبر 2017.

من ناحية اخرى، كشف تقرير المركزى عن زيادة غير مسبوقة فى ودائع البنوك خلال العام الماضى بقيمة 568.25 مليار بزيادة نسبتها 20.58% لتصل إلى 3.329 تريليون جنيه بنهاية ديسمبر 2017 مقابل 2.761 تريليون جنيه بنهاية ديسمبر 2016، حيث ارتفع إجمالى الودائع فى الجهاز المصرفى إلى 3.39 تريليون جنيه بنهاية شهر يناير الماضى ، وان الزيادة بلغت نحو 65 مليار جنيه مقارنة بـ 3.32 تريليون جينه فى شهر ديسمبر 2017، كما ارتفعت الودائع الحكومية خلال شهر يناير لتصل إلى 529 مليارا فى نهاية يناير الماضى مقابل 516 مليار جنيه فى شهر ديسمبر 2017 بزيادة قدرها 13 مليار جنيه، وارتفعت ودائع القطاع الخاص  بنحو5 مليارات جنيه خلال شهر يناير حيث سجلت 2.86 تريليون جنيه مقابل 2.81 تريليون جنيه فى ديسمبر الماضى.   وحققت السيولة المحلية زيادة بقيمة 51.6 مليار جنيه خلال يناير الماضي، لتصل إلى 3.254 تريليون جنيه، مقابل 3.202 تريليون، بنهاية ديسمبر السابق عليه ،وأرجع التقرير الزيادة إلى ارتفاع المعروض النقدى من 737.5 مليار جنيه إلى 745.2 مليار بنهاية يناير، بدعم زيادة طفيفة فى النقد المتداول خارج الجهاز المصرفي، وزيادة بنحو 7 مليارات جنيه فى الودائع الجارية بالعملة المحلية ،كما زادت أشباه النقود من 2.465 تريليون جنيه بنهاية ديسمبر إلى 2.509 تريليون بنهاية يناير، بدعم زيادة الودائع غير الجارية بالعملة المحلية والودائع الجارية بالعملات الأجنبية والودائع غير الجارية بالعملات الأجنبية . وقد ارتفعت قروض القطاع المصرفى بنحو 23 مليار جنيه بنهاية يناير 2018، لتسجل نحو 1.476 تريليون جنيه، مقابل 1.453 تريليون جنيه فى ديسمبر 2017، وارتفعت قروض القطاع الحكومى بالعملتين المحلية والأجنبية، بنحو 12 مليار جنيه بنهاية يناير 2018، لتصل إلى 385 مليار جنيه مقارنة بـ373 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2017، كما ارتفعت قروض القطاع الخاص بالعملتين المحلية والأجنبية بنحو 11 مليار جنيه بنهاية يناير الماضي، لتصل إلى 1.090 تريليون جنيه فى مقابل 1.079 تريليون جنيه فى ديسمبر الماضي.

وعلى صعيد إجمالى الدين الخارجى فقد ارتفع بمعدل 4.9% فى النصف الأول من السنة المالية 2017/2018، وبلغ إجمالى الدين الخارجى 82.9 مليار دولار فى النصف الأول بنهاية ديسمبر الماضى من 79 مليار دولار العام المالى 2016-2017، وارجع تقرير المركزى الارتفاع الى زيادة صافى المستخدم من القروض والتسهيلات بنحو 2.9 مليار دولار، وأسعار صرف معظم العملات المقترض بها أمام الدولار بنحو مليار دولار، ولفت الى ان أعباء خدمة الدين الخارجى بلغت 8.6 مليار دولار خلال الفترة يوليو ديسمبر 2017، منها 7.5 مليار دولار الاقساط  المسددة و 1.1 مليار دولار إجمالى الفوائد ، رصيد الدين الخارجى للناتج المحلى سجل نسبة بلغت 36.1%، مؤكدا أنها لا تزال فى الحدود الآمنة وفقا للمعايير الدولية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    shady hady
    2018/06/03 09:19
    1-
    0+

    القروض الحكوميه
    اخر قرض للحكومه اعلن عنه هو مبلغ 16 مليار جنيه تم اقتراضه من البنك المركزى هذا غير ماتم اقتراضه من قبل لااحد يعلم لماذا تم اقتراض هذا المبلغ وماقبله ؟وفيما سوف يتم استخدامه ؟ وهل سددت المبالغ المقترضه من قبل؟
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    المهندس محمود عبدالحميد محمد بباريس
    2018/06/03 08:22
    0-
    2+

    وسط سيل الأرقام ٣ أرقام مهمة نتوقف عندها ليفهم العامة الوضع الإقتصادى !
    وسط سيل الأرقام ٣ أرقام مهمة نتوقف عندها ليفهم العامة الوضع الإقتصادى ! وبلغ إجمالى الدين الخارجى 82.9 مليار دولار فى النصف الأول بنهاية ديسمبر الماضى من 79 مليار دولار العام المالى 2016- ، أعباء خدمة الدين الخارجى بلغت 8.6 مليار دولار خلال الفترة يوليو ديسمبر 2017، منها 7.5 مليار دولار الاقساط المسددة و 1.1 مليار دولار إجمالى الفوائد 2017 ٣ مليارات زيادة فى الدين الخارجى أى أكثر من ٥٠ مليار جنيه مصرى ، كل هذا فى نصف عام أى ١٠٠ مليار فى عام ، أى ١٠٠٠ جنيه ديون جديدة على كل مصرى أى ٥ آلاف جنيه (زيادة) على كل إسرة مصرية !!! ،1.1 مليار دولار إجمالى الفوائد أى أعباء خدمة الدين بمعنى ١٨ مليار فى نصف سنه أى ٣٦ مليار فى السنة تسدد دون أن يتغير الدين ، أى أن كل مصرى يدفع٣٦٠ جنية فؤائد على الديون ، بالبلدى الديون زادت لأكثر من ٨٠ مليار دولار أى ١٦٠٠ مليار جنيه مصرى وأعباء الديون زادت وعجبى المهندس محمود عبدالحميد محمد بباريس
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق