رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

تطبيقات المراسلة البديلة

• تليجرام: ابتكره رجل الأعمال الروسي بافل دوروف في 2013، يقدم بديلا يشبه إلى حد ما خصائص واتساب، مع بعض الخصائص التي تتشاركها بعض تطيبقات الرسائل. إنه أول تطيبق رسائل رئيسي يقدم لمستخدميه التشفير الكامل، وبلغ عدد مستخدميه 200 مليون في 2018، إلا أنه يواجه انتقادات منها استخدام الإرهابيين له بسبب الرسائل المشفرة.

• سيجنال: تطيبق مراسلة يركز على الخصوصية، ويمكن أن يكون بديلا لماسنجر فيسبوك، وهو المنصة التي اختارها إدوارد سنودن مسرب وثائق وكالة الأمن القومي الأمريكي ويعتبرها تطيبقه المفضل، وزادت أسهم التطيبق المشفر كثيرا بعد نجاح ترامب.

• ثري ما: تطيبق يرفع شعار «الخصوصية والأمن أولا»، لا يحتاج إلى رقم هاتف، لكن مشكلته أنه تطيبق مدفوع الثمن.

شبكات اجتماعية بديلة:

• تويتر: المنافس الشرس لفيسبوك حيث يختاره قادة العالم والمشاهير ليكون منصتهم الرئيسية إلى جمهورهم، ويمكن اعتباره «البديل النخبوي» يسمح لمستخدميه بكتابة «التغريدات» وقراءتها.

• تمبلر: الحصان الأسود في سباق السوشال ميديا حيث يتابعه المستخدمون الملتزمون الذين يبثون دائما محتوى خاصا.

• ريديت: أضاف الموقع خاصية الدردشة في ديسمبر الماضي، ويوجد لكل مستخدم حساب شخصي يمكنه التفاعل معه إيجابا أو سلبا. الموقع يعتمد على مستخدميه، وعددهم مليون، في تداول الأخبار.

• ماينز: نالت إشادة حتى من بعض أفراد جماعة القراصنة الإليكترونيين «الهاكرز» في 2015 بسبب تركيزها على الخصوصية. ويعتمد دخلها على كونها شبكة إجتماعية ومحفظة رقمية، كما أنها تسمح لمستخدميها بربح عملات مشفرة عبر إنتاج محتى أصلى للموقع.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق