رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

العلاج بالاستئصال

أصبحت الفصول الدراسية بمدارسنا خاوية على عروشها، ولا يزورها الطالب إلا عند الامتحان، ولا يزورها المعلم إلا للتوقيع فى دفاتر الحضور والانصراف، وصارت مراكز الدروس الخصوصية (سناترن) ملجأ الطالب لتلقى العلم مقابل نفقات يعجز أولياء الأمور عن مواجهتها، ومن هنا بات الأمر فى حاجة إلى علاج فعال ولاسبيل إليه إلا بالاستئصال كما هى الحال بالنسبة لبعض الأمراض الخطيرة، وأقصد بالاستئصال إغلاق هذه المراكز، ويمكن الاستعانة بنظام فصول التقوية الذى كان معمولا به داخل المدارس التى كان يلجأ إليها الطالب لمساعدته بمقابل شهرى بسيط لا يرهق أولياء الأمور.

محاسب ـ مظهر نجيب عبد الشهيد

وكيل أول بجهاز المحاسبات سابقا

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    آسر
    2018/03/06 11:13
    0-
    0+

    نحتاج لتنمية الضمير أولا
    نحتاج لتنمية الضمير أولا . . أولادنا واولاد الأقارب والجيران يتعرضون لإكراه بعض المدرسين والمدرسات لأخذ الدروس الخصوصية
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    صابر البكرى
    2018/03/06 00:57
    0-
    1+

    المشكلة ليست فى السناتر
    حقيقة الأمر المشكلة ليست فى مراكز الدروس الخصوصية بل هى فى المدرسين الذين هجروا المدارس وبالتالى هجر الطلبه المدارس الى السناتر
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق