رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

جسر التواصل

> أنا فتاة فى الثلاثين من عمرى، وأشغل مركزا محترما، ويشهد الجميع بأخلاقى الحسنة، ووهبنى الله قدرا من الجمال، لكن الوقت سرقنى، وانشغلت بالدراسات العليا للحصول على الماجستير والدكتوراه، ولم أفكر فى الزواج، وبعد أن وصلت إلى هذه السن، أشعر أن العمر يمضى بلا زواج، وألمح الحزن فى عين أمى التى تريد أن تطمئن علىّ، فليس لنا أحد يرعانا، وأنا ومثيلاتى ممن بلغن هذا العمر لا يطرق بابنا للزواج إلا القليلون، ومعظمهم غير مناسبين، وأتمنى أن أكون فى كنف رجل محترم، وأعزب وميسور، ومتدين يتقى الله فى معاملته لى، وأحقق حلم أمى الوحيد.

> أنا مهندس أمر بظروف مماثلة لما مرت به كاتبة رسالة «انكسار امرأة» التى نشرت فى التاسع عشر من يناير الماضى، فلقد تخطيت سن الستين بعام، وأتمتع بصحة جيدة، وسافرت إلى دولة خليجية لفترة، وأرغب فى الإرتباط بهذه السيدة، وليس لى مطمع فيما تملك، فلدىّ السكن المناسب، ومرتاح ماديا، وأملك سيارة خاصة، والحقيقة أن رغبتى فى الزواج منها، ترجع إلى جحود زوجتى ونشوزها، كما أننى أعانى بداية تجاهل من أولادى، وفى حالة قبولها الارتباط بى من حيث المبدأ، سوف يدرس كلانا الآخر، فربما يكتب الله لنا الزواج والسكن والاستقرار.

> أنا فتاة أكتب إليك بخصوص الشاب الذى يعانى عدم ميله نحو الإناث، ويرغب فى أن تشاركه حياته فتاة لا تميل نحو الذكور من باب «الإيناس»، إننى أعانى ما يعانيه، وقصدت العديد من الأطباء النفسيين، ولكن كلما جاءنى عريس لا أشعر بالفرحة التى تحس بها كل عروس، وأريد أن أتواصل معه، فربما وجد كلانا ضالته فى الآخر.

> أنا أب لا أعانى مشكلات مادية، ولكنى أواجه متاعب نفسية، فلقد بلغت ابنتى الكبرى ثلاثة وثلاثين عاما، وهى طبيبة بشرية تعمل بإحدى الجامعات، وعلى دين وخلق، وتقدم لها أكثر من شاب، ولم يحدث توافق مع أى منهم، ونحن أسرة محافظة، وليس لنا اختلاط خارج دائرة معارفنا، وأسعى إلى تزويجها، ممن ترتاح إليه، ويكون زوجا مناسبا لها.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    ^^HR
    2018/03/02 09:20
    0-
    30+

    أدهشنى البحث عن التنافر الشديد
    فتاة لا تميل نحو الذكور تميل الى شاب لا يميل نحو الاناث فكيف يتحقق التوافق والتلاقى بين قطبين شديدى التنافر؟!..الطبيعى أن يبحث كل منهم عن من لديه ميل زائد للجنس الآخر يصبر على نفورة ويحاول ترويضه بالحب والاقناع المكثف
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    دعاء طيب
    2018/03/02 03:05
    0-
    2+

    “لا إله إلا أنت سبحانك، إني كنتُ من الظالمين”
    – اللهم يا مسخّر القويّ للضّعيف ومسخر الشياطين والجن والرّيح لنبيّنا سليمان، ومسخّر الطّير والحديد لنبيّنا داود، ومسخّر النّار لنبيّنا إبراهيم، اللهمّ سخّر لي زوجاًيخافك يا ربّ العالمين بحولك وقوّتك وعزّتك وقدرتك، أنت القادر على ذلك وحدك لا شريك لك، اللهمّ يا حنّان يا منّان يا ذا الجلال والإكرام يا بديع السماوات والأرض يا حيّ يا قيّوم . – اللهمّ إنّي أسألك بأنّي أشهد أنّك أنت الّذي لا إله إلا أنت الأحد الصّمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً احد. اقض حاجتي..آنس وحدتي..فرّج كربتي..اجعل لي رفيقاً صالحاً كي نسبّحك كثيراً ونذكرك كثيراً، فأنت بي بصيراً يا مجيب المضطر إذا دعاك..احلل عقدتي..آمن روعتي..يا إلهي من لي ألجأ إليه إذا لم ألجأ إلى الرّكن الشّديد الّذي إذا دعى أجاب. هب لي من لدنك زوجاً صالحاً.. اجعل بيننا المودّة والرّحمة والسّكن..فأنت على كلّ شيْ قدير..يا من قلت للشيْ كن فيكون.. ربّنا آتنا في الدّنيا حسنة وفي الآخرة حسنة .. وقنا عذاب النّار.. وصلّي اللهمّ على سيّدنا محمّد وعلى آله وصحبه وسلم.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق