رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

التحفظ على 5 أشخاص لاتهامهم بالقتل الخطأ والإهمال
سائقا القطاران تبادلا الاتهامات مع عامل التحويلة خلال التحقيقات

البحيرة ــ إمام الشفى
موقع الحادث أثناء رفع الحطام

  •  الإفراج عن مفتش التذاكر وملاحظ القطار والكمسارية لعدم تورطهم فى الحادث
  •  17 مصابا بالمستشفيات تحت العلاج و2 فى حالة خطيرة

 

واصلت أمس نيابة كوم حمادة تحقيقاتها فى واقعة حادث تصادم قطارى «القاهرة إيتاى البارود» فى منطقة أبوالخاو بمركز كوم حمادة بعد أن تحفظت على أشرف حسن شعبان وأحمد جمال مهنا سائقى القطارين ومساعديهما شريف أحمد جابر ومحمد أحمد المليجى وعامل التحويلة أحمد عبدالمطلب الحفناوى لحين وصول تحريات مباحث السكة الحديد.

ويواجه المتهمون الخمسة الاتهامات بالقتل الخطأ والإصابة والإهمال الجسيم الذى تسبب فى وفاة 12 شخصا وإصابة 39 آخرين إثر تصادم القطارين.

كما أفرجت النيابة عن خمسة آخرين من ملاحظى القطار ومفتشى التذاكر والكمسارية بعد الاستماع إلى أقوالهم وثبت عدم تورطهم فى الواقعة.

  واستمعت النيابة إلى أقوال 6 من مسئولى هيئة السكة الحديد فى البحيرة منهم  مسئولو الصيانة وتشغيل القطارات وصيانة البنية الأساسية والتشغيل ومراقب فنى خط المناشى ومراقب الحركة وملاحظ البلوك ومدير محطة أبوالخاو.


كما استمعت النيابة إلى أقوال عدد من موظفى هيئة السكة الحديد وسائق قطار القاهرة ايتاى البارود وسائق قطار البضائع اللذين تبادلا الاتهامات مع عامل التحويلة خلال التحقيق ومفتشى التذاكر وكذلك عدد من شهود الواقعة بالإضافة إلى الانتقال إلى المصابين داخل المستشفيات الأربعة دمنهور التعليمى وبدر وجراحات اليوم الواحد بوادى النطرون وايتاى البارود للاستماع إلى أقوالهم حول الحادث.

كما قررت النيابة العامة إجراء تحليل (DNA) للأشلاء التى تم العثور عليها بموقع الحادث لتحديد أصحابها.

وأمرت النيابة بالتحفظ على 5  من المتهمين وهم سائقا القطارين بالإضافة إلى مساعديهما داخل قسم كوم حمادة أول لحين الانتهاء من التحقيقات مع باقى المسئولين والبالغ عددهم 6 من مسئولى هيئة السكة الحديد.

 وقال الدكتور علاء عثمان وكيل وزارة الصحة بالبحيرة ان المديرية أصدرت بيان رصد متابعة للمصابين والوفيات بالحادث أعلنت فيه أنه تم استخراج شهادات الوفاة وتصاريح الدفن لجميع المتوفين فى الحادث ما عدا جثة مجهولة لم يتم التعرف عليها.

أما عن المصابين فقد بلغ عدد المتواجد منهم بالمستشفيات الحكومية 26 مصابا بعد أن تم إسعاف عدد من المصابين بإصابات طفيفة فى موقع الحادث أو بأقسام الاستقبال بالمستشفيات وقد تماثل منهم 7 للشفاء وخرجوا إلى منازلهم وتبقى بالمستشفيات الحكومية 17 مصابا حاليا بينهم حالتان فى حالة خطيرة تم حجزهما بوحدة العناية المركزة بمستشفى جراحات اليوم الواحد بوادى النطرون.

وقالت المهندسة ناديه عبده محافظ البحيرة إن العدد النهائى للوفيات هو 12 متوفى وأكدت المحافظ أنها تتابع لحظيا وعلى مدار الساعة استقرار الحالة الصحية لجميع المصابين والتأكد من تلقيهم العناية الطبية اللازمة بالمستشفيات مشددة على جميع المسئولين والفريق الطبى المتابع لحالات المصابين بضرورة التواجد على مدار الـ 24 ساعة لحين امتثالهم للشفاء واستقرار حالتهم الصحية وخروجهم من المستشفى مكلفة جميع الجهات المعنية بتسهيل جميع الإجراءات لأهالى المصابين وتلبية كافة احتياجاتهم.

وأوضحت عبده أنه فور وقوع الحادث كلفت مسئولى مديرية التضامن الاجتماعى بالبحيرة بنشر فريق من الباحثين الاجتماعيين للمستشفيات لعمل الأبحاث الاجتماعية لكافة المصابين مشيرة إلى أن المديرية تواصلت مع كل المديريات التى يتبعها عنوان المصابين والمتوفين من خارج محافظة البحيرة ليتسنى تقديم التعويضات اللازمة لهم. وأضافت عبده أنه بدأ صرف تعويضات لأسر المتوفين ومصابى حادث القطار  حيث تقرر صرف مبلغ 50 ألف جنيه لحالة الوفاة وأيضا تعويض المصابين بمبلغ يصل لـ50 ألف جنيه فى حالة العجز الكلى ويقل هذا المبلغ حسب نسبة الاصابة مؤكدة أنه تم على الفور عمل أبحاث اجتماعية للمصابين لبحث الحالات وتحديد المحافظات التابعين لها لتقديم مبلغ التعويضات فى المحافظات المختلفة. وقدمت المهندسة نادية عبده الشكر والتقدير إلى أهالى أبو الخاو على دورهم فى تقديم كل الدعم والمساعدة لركاب وأهالى ركاب قطار القاهرة ايتاى البارود والتعاون مع الأجهزة التنفيذية بالمحافظة. وأشادت بجهود رجال أمن البحيرة برئاسة اللواء علاء عبدالفتاح مدير الأمن واللواء محمد أنور هندى مدير الادارة العامة لمباحث المحافظة وجميع الجهات التنفيذية بالمحافظة للتعامل مع تداعيات الموقف.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    مصري
    2018/03/02 09:38
    0-
    1+

    عامل تحويله؟
    طالما لسه عايشين بتكنولوجيا من ١٠٠سنه،عامل تحويله، لازم نخفض سرعه القطارات زي ما كانت من ١٠٠ سنه٠دا نظام تحفه،في تحكم مركزي و فرامل مركزيه، وتحويل سكه مركزي
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق