رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

رواية خلاص.. صراع بين الأنا والآخر

عن دار الهلال صدرت رواية «خلاص» للدكتور هشام قاسم. الذى يفتتحها بصوت صراخ «خلاص» ابنة الراوى شريف الذى سمع صوتها عبر الهاتف بعد انقطاع عنه دام عشر سنوات منذ أن خطفتها والدتها الأمريكية مارجريت أثناء إقامتها مع والدها بمصر، وسافرت بها إلى أمريكا. والرواية عزف جديد على ثنائية الأنا والآخر. ومساحات التلاقى والتنافر. والصراع فيها حول تكوين خلاص الابنة بين أب عربى وأم أمريكية. تمناها الأب خلاصا له من الإحباط التى يعانيه، وأسمتها أمها «إليزابث».

وكانت ولادتها عام 1985 فى وقت ازداد فيه التعصب الدينى والصراعات السياسية التى تمتد من أفغانستان إلى العراق والجزائر. ما أجج مشاعر الكراهية ضد العرب والمسلمين بالذات عند تيار المسيحية الصهيونية وتأثرت به مارجريت. وعاد الكاتب فى نهاية الرواية إلى صراخ «خلاص» كما فى بدايتها نتيجة الصراع عليها. بعد محاولة الأب تنشئتها تنشئة عربية إسلامية أثناء وجودها فى مصر وعمرها ست سنوات، وأمها حاولت أتت إلى مصر خصيصا لذلك لتخطفها وتأخذها إلى أمريكا، وتخفيها لعشر سنوات. ويتردد صراخ الابنة فى إذن أبيها الذى نجح فى التوصل إليها عام 2001 بعد ضرب برجى التجارة العالمي، والاتصال بها بواسطة ابن أخته الذى يدرس هناك.ليغلق المشهد على صراع دام ما بين العالمين العربى والأمريكي، والبسطاء هم الذين يدفعون ثمنه.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق