رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

نسيج واحد

ذهبت لتقديم واجب عزاء فى والدة أحد أصدقائى المسيحيين بإحدى الكنائس فى مصر الجديدة، وبعد انتهائى من تقديم عبارات التعازى لصديقى وأفراد عائلته، جلستُ مُلتزماً الصمت التام نفاذاً للوحة الإرشادية المُعلقة على أحد الجُدران بتذكير الحاضرين بوجوب التزام الصمت فى أثناء العِظة المُسجلة التى يُلقيها أحد الباباوات، واستمررت كذلك لمدة جاوزت الساعة، وسرحت خلالها فى الصوت الهادئ الذى تسلل رويداً رويداً إلى أُذنيّ، وحينما أُذيعت إحدى عِظات البابا شنودة داهمتنى ذات الحالة من الشرود حتى كِدتُ أعتقد جازماً أننى أستمع لإحدى خُطب الشيخ عبد الحليم محمود وأمثاله من الرعيل الأول، والحقيقة أننى لم أشعر بأى فرق عن العزاء الذى يقام بالدور الملحقة بالمساجد نظراً لتشابُه عاداتنا وتقاليدنا لدرجة تصل إلى حد التطابُق.. إن الجامع بيننا ليست وحدة وطنية كما يزعمون، وإنما هو نسيج واحد ولو كرِه الكارهون ودين أوحد بتجلياتٍ مُختلفة ولو غَضِبَ المُتشدقون المتعصبون.

سمير على حسنين ـ المحامى بالنقض والإدارية والدستورية العليا

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق