رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

شجار الأبناء له حل

سوسن الجندى

عندما يتشاجر الأبناء يقوم أحد الوالدين بالتدخل، فإذا كان التدخل بطريقة غير سليمة وناصر الآباء طفلا على الآخر كانت النتيجة سيئة، فالتدخل يجب أن يكون مدروسا حتى لا يتكرر الشجار.

يقول د. أحمد جلال المرشد الأسرى وعضو مجلس علماء مصر يجب أولا أن نتفق على أن معظم شجار الأبناء يحدث لأسباب تافهة، ولا يجوز التدخل فى كل الأوقات، كما أن الأشقاء فى الأصل يحبون بعضهم البعض والشجار يحدث دون إرادتهم فى أثناء اللعب معا.

وينصح بعدم التدخل بين الأبناء فى أى مشكلة من مشكلاتهم وعدم الاستماع إلى شكواهم لأن المشتكى الأول يكون فى الغالب هو المسيطر سواء كان الكبير أو الصغير، فصاحب الشخصية القوية هو من يبادر بالحديث أولا ويعرض حجته ويفرض عليك اتخاذ موقف وقرار بمعاقبة أحد الأطراف لمصلحة الطرف الآخر، فلو لم تفعل ذلك غضب الطفل وشعر بانعدام قيمتك، ولو عاقبت الطرف الذى يبدو مخطئا فسيغضب منك ذلك الطرف وتبنى بينك وبينه حواجز كثيرة.

الحل إذن هو عدم التدخل لكن وضع قاعدة ثابتة وهى أن يلعبوا كما يشاءون لكن بوضع شرط أنه فى حال الشجار سوف يتم معاقبتهم بواحدة من العقوبات التالية: عدم الاستماع لأى منهم ، عدم السماح لهم باللعب معا لمدة عدة أيام، حرمان من التليفزيون أو التليفون أو أى لعبة فردية أو حتى الخروج.. والمهم هو التصميم على العقوبة التى تقررها.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق