رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

.. وتغيير جذرى فى ملكيات الفضائيات وظهور واختفاء مذيعين

داليا أحمد حسين

 متغيرات كل عام تشهدها أوساط الفضائيات بين تنقل مذيع او تغيير ملكية قناة كل فترات طويلة، ولكن هذا العام كان مختلفا فيما يتعلق في كليهما، إضافة إلى اندماجات وفك تكتلات نرصد أهمها 

تغيير ملكية القنوات سمة العام

يستحق أن يكون تغيير ملكيات القنوات هو الحدث الأبرز في 2017، مما سيغير سوق الإعلام لسنوات قادمة، أبرزها كان تغيير ملكية قنوات شبكة قنوات «أون تي في»، إثر استحواذ «إيجل كابيتال» على أسهم «إعلام المصريين» كجزء من إستثمارات الشركة التي تتولي رئاستها داليا خورشيد وزيرة الإستثمار السابقة.

أيضا بعد تسعة أعوام كاملة من إنطلاق قناة «الحياة»، إنتقلت ملكيتها من رجل الأعمال السيد البدوي، إلي شركة تواصل بسبب الخسائر والديون المتراكمة على المجموعة  في السنوات الأخيرة والتي عجز المالك السابق عن سدادها ووصلت إلي حد قطع البث عن القنوات، وتولت الإعلامية هالة سرحان مسؤلية إدارة القنوات وتستعد بانطلاقة جديدة مع بداية العام حيث أكدت أن الفترة المقبلة ستشهد تطويرا فى برامج الحياة مشيرة إلى ثقتها الكبيرة فى الشباب وأن النجاح لا يمكن أن يتحقق بدونهم، مضيفة أنها تزور الاستوديوهات دائما ويجري العمل وسط حالة من النشاط والتفاؤل للإنطلاقة الجديدة مع بداية عام 2018.

فك الارتباط بين «سي بي سي» و»النهار»

بزخم اعلامي تم الاعلان عن اندماج بين «النهار» «وسي بي سي»، بعد أن توقع مراقبو السوق الإعلامى منافسة كبيرة باندماجهما الذى استمر لأقل من عام ولم يحقق أي نجاح للطرفين وكان مكسبه الوحيد إطلاق قناة» سي بي سي إكسترا» التي أصبحت تبعيتها لمجموعة سي بي سي»،


قنوات علي خطى المنافسة

ومن جوانب 2017 أيضا في عالم القنوات الفضائية تولي هشام سليمان رئاسة قنوات دي إم سي ي ومحاولاته وضع القنوات على خريطة المنافسة، وتولي يسري الفخراني رئاسة قناة الدراما بنفس الشبكة ووليد حسني صاحب الخبرات الطويله في مودرن تولى إدارة قناة العاصمة بعد تغيير ملكيتها على قناة دريم تولت رشا نبيل تقديم برنامجها كلام تانى ايام الاربعاء والخميس والجمعة وتنفرد 10٫00 الليلة بأول حوار مع السفير الاثيوبى بالقاهرة تايى سيلاسى ويجيب على كل التساؤلات المتعلقة بسد النهضة ومستقبل المفاوضات.

الأعلى للاعلام يضرب بيد من حديد

ومن الظواهر الإيجابيةالتي لايمكن اغفالها  تدخل المجلس الأعلي للإعلام بقرارات لضبط المشهد الإعلامى والحد من الإنفلات بوقف عدد من البرامج لفترات مُختلفة لإخلالها بالقواعد المهنية وإيقاف حملات إعلانية لشركات شهيرة بحجة لمخالفتها تقاليد المجتمع، كما يختتم العام بتأسيس لجنة للإرتقاء بالدراما المصرية.

عودة نجوم الفضائيات بعد غياب طويل

عاد عدد من الإعلاميين المميزين للشاشة مرة أخرى بعد فترة غياب ومنهم عمرو الليثي عبر قناة الحياة ومُعتز الدمرداش المنتقل من «المحور» الي «النهار»، ولبني عسل وعمرو خفاجي عبر «أون» ومحمود سعد عبر «النهار» 

الأوضاع الاقتصادية تنعكس على الشاشة

شهد العام الحالي إنكماش السوق الإعلاني وتراجع العوائد لأغلب القنوات وهو ما ترتب عليه قرار عدد من المحطات وضع سقف لقيمة الإنتاج الدرامي وحجم شراء الأعمال بداية من موسم رمضان المُقبل وكذلك وضع سقف مالي لأجور النجوم في البرامج التليفزيونية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق