رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«أرملة الصحراء» وقسوة المجتمع الذكورى

محمد بهجت
مشهد من العرض الراقص أرملة الصحراء
الأدب العظيم يعيش مئات السنين ولا ينتهى زمنه .. بل كلما ازداد قدما علت قيمته ووضح تأثيره على أجيال عديدة .. وأمكن إعادة تقديم الفكرة واستلهامها فى عشرات الرؤى المبدعة ..

هذا ما جرى لروميو وجوليت وهاملت شكسبير وبخيل موليير وحيوانات بيدبا الحكيمة فى كليلة ودمنة .. وبالطبع أبطال روايات نجيب محفوظ وإحسان عبد القدوس ويوسف السباعى ويوسف إدريس وبهاء طاهر أحد عباقرة الرواية العربية الحديثة والتا تحولت رائعته واحة الغروب إلى عرض دراما حركية شديد الجمال والجاذبية وقدمته فرقة الرقص الحديث قبل أيام على مسرح الجمهورية

انجذبت المخرجة سالى عبدالحميد لسحر شخصية مليكة الفتاة البدوية الرقيقة التى سجنتها التقاليد القبلية وأطفأت براءتها عندما قررت أمها أن تزوجها من رجل مسن ميسور الحال له ثلاث زوجات غير مليكه وظنت الأم أسيرة أفكار المجتمع الذكورى أنها تضمن لأبنتها الحياة الطيبة والستر وأنها سوف تألف بمرور الوقت ما تظن أنها لا تطيقه.. وتعيش مليكه حياة تعيسة يذبل فيها شبابها ونضارتها حتى يتوفى زوجها فتحاول أن تعود لحياتها السابقة البريئة مستعينة بتعاطف خالها الطيب .. لكنها تكتشف أنها فى قيد أكبر من العادات والتقاليد تجعل من أرملة الصحراء سجينة فى خيمتها تراقبها النساء ويطمع فيها الرجال .. وتظل فى داخل الخيمة حتى تموت حزنا وانكسارا والعرض صرخة ضد الأفكار المعلبة والراسخة فى الأذهان حتى وإن كانت تنتمى للعصور الجاهلية

وهو أول عرض للمخرجة التحى سبق لها أن شاركت الفنان مناضل عنتر فى تصميم رقصات عرض قلعة الموت لنفس الفرقة .. وقد أحسنت اختيار الدكتور عمرو عبد الله لتصميم الإضاءة وتنفيذها يدويا حتى يتفاعل مع إحساس المؤدين على خشبة المسرح واستخدم حسام صلاح رموز بسيطة فى ديكور العرض ليسمح بالحركة على خشبة المسرح

كما أظهرت تصميم الملابس لهالة محمود دراسة جيدة لأزياء واحة سيوه التى تدور فيها أحداث المسرحية وإن تحررت المصممة بعض الشئ من النقل الحرفى لأزياء البيئة حتى تكون الملابس بألوانها وخطوطها من العناصر المعبرة عن شخوص العرض وحالتهم النفسية وخاصة أن عروض الأداء الحركة ينعدم فيها الحوار المنطوق وعلى الملابس والديكور والحركة أن تحل محله فى التعبير وتوصيل الرسالة الفنية تألق من فريق الراقصين عمرو البطريق فى دور فتى أحلام مليكه وريم أحمد فى شخصية مليكه ورشا الوكيل فى دور والدتها ومحمد السيد فى دور خالها وظهر باقى الراقصين بصورة طيبة تؤكد مدى الجهد المبذول فئ التدريب ووفرة الفنانين ذوى المستوى الراقئ من أعضاء فرقة الرقص الحديث

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق