رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

جراحة جديدة لتوسيع القصبة الهوائية

منى حرك

عملية جراحية جديدة تجرى لاول مرة فى مصر تساعد المرضى على حل مشكلة التنفس بدون الشق الحنجرى الذى كان يتم قبل ذلك.. هذا ما أكده الدكتور أحمد مصطفى استشارى جراحة القلب والصدر بكلية طب جامعة عين شمس، المشكلة أن هناك نسبة كبيرة من الحوادث انتشرت فى مصر وتسببت فى دخول المرضى العناية المركزة وأن يتم وضع المريض على أجهزة التنفس الصناعى لمدة طويلة مما يسبب مشاكل للقصبة الهوائية وضيقا شديدا فى التنفس يمكن أن يؤدى الى الاختناق والوفاة اذا لم يتم التدخل الجراحى فورا ودائما.

حيث كانت الجراحات التقليدية تتم عن طريق الشق الحنجرى بعمل فتحة فى القصبة الهوائية ليتنفس المريض، ولكن من عيوب هذه الجراحة أن المريض لا يستطيع الكلام أو يحدث ضيق مرة أخرى فى القصبة الهوائية، ويحتاج المريض الى تشفيط كل ساعتين وهذا أمر صعب كما يحتاج المريض إلى تنظيف دائم.

أن الجراحة الجديدة وهى تجرى بترقيع أو إعادة بناء الحنجرة والقصبة الهوائية, باستخدام قطعة من الغضروف من منطقة أخرى من الجسم.اواستئصال الضيق من القصبة الهوائية وإعادة توصيلها، خلال هذه الجراحة يتم إزالة جزء منها ويتم إعادة توصيل طرفيها, وهذه العملية تعتبر من العمليات الكبرى مثل القلب المفتوح، وقد حققت نسبة نجاح وصلت لاكثر من 96% خاصة فى حالات الاكتشاف المبكر. ويؤكد الدكتور أحمد انه تم إجراء الجراحة على 160 مريضا 50% من المرضى تعرضوا لضيق فى التنفس وتم اجراء جراحات شق الحنجرى إلا أنه حدثت مضاعفات فقمنا باجراء الجراحة الجديدة، لهم وبلغت نسبة النجاح نحو 85% اما فى الحالات الاخرى فبلغت نسب النجاح اكثر من 96% ويعود المريض يمارس حياته بشكل طبيعى. تم نشر البحث فى مؤتمر الجمعية الاوروبية لجراحى القلب والصدر فى النمسا ونشر فى مجلة كلية الجراحة الملكية بانجلترا.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق