رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

جميل شفيق ..فنان الظل والنور

بين الظل والنور عاش الفنان جميل شفيق حياته بكامل تفاصيلها ورحل مخلفاً لنا النور المسلط حول أعماله الباقية من منحوتات بين المعادن والأخشاب ورصيد تشكيلى هائل من لوحات كان بطلها الأول الأبيض والأسود دونما الحاجة للألوان فى بحث مستمر للفنان عن الجوهر

والمضمون المباشر والملموس للأشياء ويستبدل المساحات اللونية بدرجات متقنة بين ظلال الخطوط السوداء ويعيد تشكيلها على مساحة اللوحة بين الظل والنور وترتيبه الفريد للأبعاد فى احترافية وخبرات تراكمت لديه مع سنوات عمله بالرسم الصحفى وبعناصر وتكوينات فلسفية ومضامين فكرية تبلورت وتصاعدت على أعماله ولوحاته بعد انضمامه لأعوام لمجموعة الحرافيش والتى كانت تضم كوكبه من رموز المجتمع المصرى فى جيل الخمسينيات والستينيات وعلى رأسهم: الأديب نجيب محفوظ، الفنان أحمد مظهر، المخرج توفيق صالح و الكاتب جمال الغيطانى وجلساتهم الثقافية والإنسانية وحتى الفاكهية.

وبعد أعوام من رحيل الفنان جميل شفيق يقدم هذه الأيام جاليرى مصر بالزمالك معرضاً إستيعادى فى عرض لأهم مراحل الفنان الفنية منذ تخرجه من كلية الفنون ومروراً بعمله بجريدة التعاون ولوحاته التى سجلها عن بناء السد ومعاناة الفلاحين ثم هزيمة يونيو وبعدها انتصار أكتوبر جميعها أحداث كونت وجدان مجتمعنا المصرى وعاصرها الفنان جميل شفيق ليشكل بصدق رسوماته وأعماله النحتية أحد أهم الراصدين والمعبرين عن أحداث الحياة والتاريخ المصرى وتبقى أعماله وعناصره ذات دلالات مصرية أصيلة الاستلهام، والمعرض يستمر حتى 12 نوفمبر الجارى.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق