رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

تشخيص جديد للالتهاب الشعبى المزمن

حاتم صدقى;
كشفت دراسة جديدة لعلماء الامراض الصدرية بجامعة كارولينا الشمالية لأول مرة أن تركيز الميوسينز، وهو البروتين المتسبب فى زيادة سمك طبقة المخاط على جدران الممرات الهوائية، يكون مرتفعا بصورة غير طبيعية فى حالات الإ لتهاب الشعبى المزمن، كما أنه يكون متناسبا طرديا مع شدة الحالة المرضية.

وأوضح العلماء أن هذه النتائج من الممكن أن تسهم فى التوصل لأول مؤشر يدل على الإلتهاب الشعبي، بل إنها قد تؤدى للتوصل إلى وسيلة للتشخيص الدقيق والتكهن المستقبلى بنتائج العلاج. فعندما كان المريض يصل لعيادة الأمراض الصدرية مصابا بكحة مستمرة وإحساس بانسداد الممرات الهوائية بالرئتين، لم يكن هناك فهم دقيق من قبل الأطباء لأسباب هذه الحالة، كما أنه لم يكن هناك اختبار تشخيصى لحالات الالتهاب الشعبى المزمن. ويحاول أطباء الصدر بجامعة كارولينا الشمالية الآن تغيير هذا الوضع.

ففى الدراسة الجديدة التى أجريت تحت اشراف الدكتور محمد كيسيمير أستاذ علم الامراض والطب المعملى بالجامعة، والتى نشرت نتائجها اخيرا بالجريدة البريطانية للطب، أوضح الباحثون العلاقة المباشرة بين بروتين الميوسين والالتهاب المزمن بالشعب، وكيف أن تركيز الميوسينز يتسبب فى زيادة سمك المخاط على الممرات الهوائية بصورة غير طبيعية، وأن زيادة تركيزه تكون مرتبطة بشدة الحالة المرضية.

ويرى الباحثون أن هذه النتائج يمكن أن تصبح من الدلائل المؤكدة على وجود الإلتهاب المزمن بالشعب، وتؤدى لإيجاد وسيلة دقيقة للتشخيص والتكهن الدقيق بنتائج العلاج، وترفع من احتمالات تحضير عقاقير جديدة لخفض تركيز بروتين الميوسين، مما يساعد فى تقليل أعراض الإلتهاب الشعبى المزمن، ومن ثم ايقاف تقدم المرض.

ومن المعروف كما يشير الباحثون انه حتى الآن لا يتوافر لدى الأطباء سوى القليل من المعلومات عن أسباب تراكم المخاط على جدران الممرات الهوائية وانسدادها والذى يمكن فى بعض الحالات الشديدة الحادة أن يودى بحياة المريض، وحتى الآن ما تزال الطريقة الوحيدة لتشخيص الإلتهاب المزمن فى الشعب – كما يقول الدكتور ريتشارد بوتشر مدير معهد الرئة بالجامعة - تعتمد على ما يدلى به المريض للطبيب من معلومات.

ويعد الإلتهاب المزمن للشعب من أهم أسباب زيارة المريض للطبيب، فى الوقت الذى لا يملك الطبيب فيه المعلومات الكافية للتشخيص والعلاج. وتعد هذه الدراسة اختراقا علميا جديدا فى فهم هذه الحالة الخطيرة التى تصيب الملايين فى انحاء العالم، والتى تتميز بتكرار حدوث نوبات إلتهاب الممرات الهوائية المصحوب بالكحة المستمرة المنتجة للبلغم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق