رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

نصر أكتوبر فى إبداعات الفنانين

لم تكن حرب أكتوبر والعبور الشغل الشاغل للجيش والجنود البواسل، بل كان هدفا ومركزاً يلتف حوله كافة شرائح المجتمع المصري في تطلع للانتصار بعد سنوات الاستنزاف، وكانت فئة المثقفين والمبدعين تحمل علي عاتقها إيصال شعلة الأمل في النفوس ونشر روح العزيمة والإرادة ومن أشهر الأعمال التي أبدعها الفنانون المعاصرون لهذه المرحلة الفريدة من تاريخ مصر.

ومنها: منحوتة للفنان الراحل جمال السجيني، حيث قام في عام 1974بنحت تمثال من الحجر الصناعي يحمل عنوان «العبور»، بعرض خمسة أمتار ونصف، وارتفاع مترين. حيث وضع أولًا في إحدى الحدائق بمدخل مدينة بني سويف ثم نقل لاحقًا إلى أحد الميادين بذات المدينة، والتمثال يعبر عن مصر الحديثة المتطلعة إلى المستقبل، فهو عبارة عن امرأة بجسد ممشوق وبنية قوية وهى تمثل مصر، نحتت على هيئة قارب، وتمد يديها إلى الأمام وبين طيات الثياب يجلس جنود مصر الأبطال قابضين بسواعدهم على المجاديف عابرين إلى النصر.


للفنان الراحل حسين بيكار العديد من الأعمال الشهيرة وخاصة بفن البور تريه، ليعبر بالطريقة ذاتها عن انتصار أكتوبر ليقدم رسما زيتيا لامرأة تقف في النافذة بتأهب وسعادة نحو المستقبل المشرق أمام أسرتها الصغيرة وأولادها و أسرتها الأكبر الجامعة لكل المجتمع المصري، وقد حصلت هذه اللوحة علي جائزة دولية،كما حصل الفنان علي جائزة الدولة التشجيعية.

أما الفنان محمد العلاوى أستاذ النحت الميداني بكلية الفنون الجميلة بالقاهرة، والذي شارك السجيني في تنفيذ تمثال العبور فقام عام 1993 بتنفيذ تمثال بعنوان تحية للشهيد ويمثل مجموعة من الجنود الأبطال يمدون أيديهم إلى الأعلى رافعين خوذة زميل لهم من الشهداء، والتمثال يعبر عن تقديرهم وإخلاصهم لشهداء الوطن.

ومن أعمال الفنان د. أحمد نوار لوحته المعبرة عن تفاصيل الحرب والصراع العربي الصهيوني في تلخيص للعناصر و رمزية شديدة وبخلفية تلونت بقوة بألوان العلم المصري في إعلان عن انتماء الأرض الحقيقي وعليها تشكيلات من الصواريخ والدبابات تجمعت في إيحاء فني مبدع وأخذت من منظور مرتفع وهو ما يعرف منظور» عين الصقر» كما كان الفنان ينتمي لسلاح القناصة في سنوات الحرب.

رابط دائم: 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق