رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«العنب المُرّ».. موسم بطعم الخسارة

الغربية ــ أحمد أبو شنب
كتبَ فيه الشعراء، وغنَّى له المُطربون، ومع الزغاريد انطلقت الأغنية الشعبية »على بياعين العنب«، وغنَّت له »شادية« من تأليف الخال عبد الرحمن الأبنودي: »والله إن ماسمرّيت يا عنب بلدنا/ لأجرى واندهلك عيال بلدنا«.. كما غنَّى له المطرب الشعبى محمد رشدي: »العنب غالى والقمر عالي.. على بياعين العنب«.

هذا ما نعرفه عن »العنب« من الشعراء والمطربين، هذه الصورة تختلف كثيراً لدى مزارعى العنب فى قري: القرشية، والبندرة، وطوخ مزيد، ومنية البندرة، وميت ميمون، وشنراق، وشنرة البحرية، وغيرها من قرى مركز السنطة بمحافظة الغربية، فهو شيء آخر، اسمه »العنب المُرّ«, فمحصول العنب هذا الموسم كبدهم خسائر فادحة، ليس لقلة إنتاجه وإنما ـ كما يؤكد محمد عزام، من قرية البندرة »عنب الجبل« الذى كان أكثر إنتاجًا وأفضل جودة من عنبنا »البناتي« الذى نزرعه منذ سنوات طويلة، وتشتهر قرى مركز السنطة بزراعته، بالإضافة إلى ارتفاع أسعار المبيدات والأدوية اللازمة لمقاومة الأمراض والحشائش الخاصة به، خاصة أن الكثير من محال المبيدات لا توجد عليها رقابة، وبالتالى يلجأ كثير من أصحابها إلى غشها سواء، وبيعها بأسعار مرتفعة ليحققوا أرباحًا أكثر، مشيرًا إلى أن الفدان الواحد تكلَّف 4 آلاف جنيه مبيدات فقط هذا الموسم.

ويضيف مجدى السيد - مزارع من قرية البندرة - أن خسارتنا هذا الموسم لا تُقدَّر بسبب ارتفاع درجة الحرارة، التى تجعل العنب »يفرط« أى يقع على الأرض، وبالتالى كان لا بد أن نبيعه بأى سعر.

وبنبرة حزينة، يصرخ إبراهيم عبد الرازق - مزارع من قرية القرشية - هنلاقيها منين ولا منين!! كل حاجة غالية: التقاوى والمبيدات ومصاريف الري.. والمحصول هو اللى رخيص، رغم أننا كنا بنتعب فيه طول السنة عشان نجهّز منه عروسة أو نزوج عريس!! مشيرًا إلى أنه اضطر لبيع محصول أرضه هذا العام بـ 2.5 جنيه، يعنى لو حسبناها هنلاقيه ماجبش تكلفة خدمة الأرض، وربنا يساعدنا على سداد ديوننا.

أما رمزى سلامة، فيقول: أزرع العنب البناتى منذ أكثر من عشر سنين، لكن هذا العام زرعت عنبا أحمر على أمل أن يرتفع سعره عند البيع لكن لم يحالفنى الحظ؛ لأسباب منها: كثرة زراعة العنب بالجبل، والذى تأخر بيعه هذ العام.

فى حين أشارت الحاجة فاطمة فهيم (من قرية ميت يزيد) إلى أن ما حدث فى هذه السنة لم يحدث من قبل .. فلأول مرة يصل سعره من على أرضه بـ 2جنيه و2.30 جنيه، رغم أن كل الفاكهة غالية الثمن .. إلا العنب.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق