رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

أم لأول مرة.. وطفل نظيف

سالى حسن
يشكل استحمام الطفل الأول رهبة كبيرة للأم الجديدة، ودائما ما تحتاج إلى مساعدة فى الأيام الأولى بعد رجوعها من المستشفى. نصائح سريعة ومفيدة يقدمها د.وائل لطفى أستاذ طب الأطفال بقصر العينى تمكنك من التغلب على هذا الخوف لينعم طفلك بحمام آمن.

اغسلى شعر طفلك مرة أو مرتين أسبوعيا بشامبو للأطفال لا يؤذى العين، ولا تخافى من إيذاء المنطقة الطرية من الدماغ فهى مؤمنة جيدا.

جلد الطفل لا يتطلب فى الحالة العادية استعمال مراهم أو كريمات، فتجنبى استعمال أى زيت أو مرهم، أو أى مادة دهنية، حيث إنها عادة تغلق مسام الغدد العرقية مما قد يسبب طفحا جلديا مثل حمو النيل. وإذا بدأ الجلد فى التقشف استعملى غسول أطفال أو كريما مرطبا للجلد مرتين يوميا، وبودرة النشا تساعد أحيانا فى منع الطفح الجلدى فى أماكن الاحتكاك، ولكن تجنبى استعمال بودرة التلك فهى قد تتسبب فى التهاب رئوى كيميائى لو تم استنشاقها.

فى الجو الحار يفضل استحمام الطفل يوميا وفى الجو البارد مرتين أسبوعيا، وابقى مستوى الماء أقل من السرة أو امسحى جسم الطفل بالإسفنجة المبللة حتى يسقط الحبل السرى، مع العلم بأن تغطية الحبل السرى بالماء قد يتسبب فى التهابات أو يتعارض مع جفافه وسقوطه، ومجرد ابتلال الحبل السرى لا يشكل ضررا.

استعمال الماء العادى (من الحنفية) بدون صابون أو بصابون لا يسبب جفافا، ولا تنسى غسل الوجه وإلا قد تتراكم كيماويات اللبن والغذاء وتتسبب فى حدوث طفح بالجلد، وامسحى الجفون أيضا بالماء.ولا تنسى غسل المنطقة التناسلية، ولكن بالنسبة للبنات لا تستعملى الصابون أبدا فى هذه المنطقة، فقط امسحى المنطقة بالماء من الأمام إلى الخلف لمنع تهيج الجلد مع منع حمامات الصابون (الفقاقيع) قبل البلوغ، فقد تمنع التهابات مجرى البول وتهيج المهبل، وعند نهاية الحمام اشطفى الطفل جيدا بالماء، فبقايا الصابون قد تهيج الجلد.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق