رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

مقتل إرهابيين من حركة حسم بالخصوص فى تبادل لإطلاق النار مع الشرطة
أعضاء الخلية متهمون باغتيال ضابط الأمن الوطنى بالخانكة

> كتب ــ أحمد إمام ــ القليوبية ــ نور أبوسريع
تمكنت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية من ضبط خلية إرهابية تابعة لحركة حسم الإخوانية اتخذت من إحدى الشقق بمنطقة السقيلى بالخصوص وكرا لممارسة نشاطها الإرهابى وبعد معركة بالاسلحة بين المتهمين وقوات الشرطة تمكنت من قتل اثنين من العناصر الارهابية اثناء مهاجمة الوكر و القبض على 5 آخرين ،وتبين أن المجموعة الارهابية هم المتهمون الرئيسيون فى تنفيذ واقعة اغتيال ضابط الامن الوطنى بالخانكة.

وأمر اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية بتكثيف الجهود لملاحقة جميع الخلايا الارهابية المتورطة فى عمليات ارهابية بالبلاد وتولت نيابة امن الدولة العليا التحقيق.

وكان قطاع الامن الوطنى وقوات من مباحث القليوبية قد توجهت الى شقة بمنطقة الخصوص لمداهمتها بعد ورود معلومات تفيد قيام عدد من العناصر الارهابية المنتمين لحركة حسم باستئجار شقة لاتخاذها وكرا للتخطيط و تنفيذ العمليات الارهابية وأثناء مداهمة الشقة أطلق الارهابيون الرصاص على قوات الشرطة مما اضطرهم الى مبادلتهم اطلاق الاعيرة النارية بحذر خشية على ارواح سكان العقار مما اسفر عن مقتل ارهابيين و القبض على 5 آخرين من اعضاء الخلية وضبط بندقية آلية و12 خزنة وطبنجة ومبلغ 20 الف جنيه واوراق تخص الجماعة المحظورة.

وكشفت معلومات الأمن الوطنى عن قيام الجناة بالإعداد والتخطيط لقتل النقيب إبراهيم العزازى الضابط بقطاع الأمن الوطنى يوم 7 يوليو الماضى أثناء توجهه لأداء صلاة الجمعة ،و تم رصدهم و تتبعهم و تبين اتخاذهم شقة بشارع أحمد فرغلى بالخصوص مأوى للإختباء به وعقد لقاءاتهم التنظيمية وتنفيذ عملياتهم الإرهابية و بمداهمة الشقة تمكنت القوات من قتل الإرهابى الإخوانى محمد عبدالفتاح دسوقى حسن مكى 21 سنة و الإرهابى الإخوانى محمد حسن محمد محمد مفتاح 22 سنة من مدينة الخانكة و هما من أبرز كوادر حركة حسم الإرهابية ومحكوم على الأول بالسجن لمدة 15 عام بتهمة الإنضمام لجماعة إرهابية والمشاركة فى أعمال عنف.

كما كشفت التحريات التى باشرها اللواء محمد الالفى مدير مباحث القليوبية ،وشارك فيها العميد حسام الحسينى رئيس مباحث القليوبية والعقيد عبد الله جلال رئيس فرع البحث الجنائى ان المتهمين اتخذوا من شقة سكنية بالسقيلى بالخصوص مسرحا للتخطيط لجرائمهم الارهابية ،،وتبين انهم يتلقون تكليفات من قادة الإخوان بالخارج وأعضاء الكتائب النوعية المسلحة الاخرى ضمن حركة حسم كانوا يخططون للاعتداء على بعض المنشآت الشرطية واستهداف بعض الضباط خلال الفترة المقبلة ،وباشرت النيابة التحقيق ، وانتقل فريق من النيابة العامة لمعاينة وكر الخلية الإرهابية وسؤال شهود العيان كما بدأت النيابة فى استجواب الإرهابيين الـ 5 الذين تم ضبطهم وأمرت بتشريح جثتى الإرهابيين القتيلين لبيان سبب الوفاة .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق