رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

حارس بيت الغناء

محمد بهجت;
لم يكن الفنان محسن فاروق الذى ودعناه قبل أيام فقط مطربا عذبا الصوت ذا شخصية فنية مميزة وشديد التعلق بأستاذه ومكتشفه موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب.. لكنه كان صاحب رسالة فى الحفاظ على الهوية الشرقية والمصرية للغناء..

يسافر لاكتشاف الأصوات الجميلة الساحرة من كل أقاليم مصر ويحرص على تدريبها وتثقيفها .. بل يحرص فى أحيان كثيرة على رعاية الموهوبين ماديا وإنسانيا فكان بيت الغناء العربى بقصر بشتاك بشارع المعز مقصدا لكل الأصوات الجميلة الموهوبة ولكل عشاق الطرب الأصيل ولأسر وأبناء عمالقة الفن الراحلين من أمثال عبد الوهاب ورياض السنباطى ومحمد الموجى وغيرهم.. وأيضا مشايخ الطرب وفن التوشيح الدينى والمدائح وقراء القرآن الكريم..


كان فى مجلسه خجولا مهذبا ولم أره منفعلا على طول ما جالسته إلا مرة واحدة عندما وجد بدالا من النحاس القديم قد انتزع من أسفل جهاز بيانو وألقى على العاملين محاضرة مؤثرة عن قيمة التراث وضرورة المحافظة عليه وعدم السهو ولو لحظة فى مراقبته لأننا جميعا على حد تعبيره حراس على هذا الإرث العظيم .. سيظل صوت محسن فاروق يتردد فى وجدان محبيه وستظل أحجار المكان تترحم على ذلك الفنان الذى رفض عروضا مادية مغرية من أجل أن يبقى لآخر يوم فى حياته حارسا على بيت الغناء العربى.
 

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق