رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

50 ألف عامل وفدوا من كل المحافظات
منتجع الجلالة قبلة جديدة للاستثمار

تحقيق ــ كريمة عبد الغنى
حمامات السباحة تتوسط الشاليهات بالجلالة (تصوير - محمد عبده)

◙ عمل متواصل على مدى 24 ساعة لإقامة مصيف وساحل ترفيهى على البحر الأحمر لجميع المصريين


◙ العمال :  لهيب الشمس وقسوة الصخور لم يضعفا عزيمتنا على التشييد والبناء


◙ بدء العمل بالجلالة شجع المستثمرين 00وإقامة 3 مشروعات باستثمارات 7 مليارات جنيه

 

 


أكثر من 50 ألف عامل وفدوا من قراهم ونجوعهم ومدنهم من جميع محافظات الجمهورية للمشاركة فى بناء المستقبل الذى نرجوه ونأمله جميعا، بعمل متواصل على مدى 24 ساعة بدوريات متوالية بلا كلل أو ملل يتصبب العرق فوق جبينهم وهم منهمكون فى شق صخور الجبال العاتية وتمهيد ممرات فوقها وتسوية تربتها أو تكسية حوافها أو قيادة اللودرات لنقل الصخور ومواد البناء أو تشييد المبانى تحت لهيب الشمس أو شدة البرد ليلا

وبزيارة مواقع العمل وتنوعها داخل مشروع الجلالة نتيقن أنه ليس مجرد مشروع ترفيهي، ولكنه إحدى الثمار فى شجرة التنمية التى مهد لها واحد من أهم المشروعات القومية العملاقة «الشبكة القومية للطرق»، التى تم تنفيذها خلال العامين الماضيين، ومحور الجلالة أحد شرايينه وامتداد لمحور30 يونيو إنها منطقة تتمتع بمقومات طبيعية ثرية ومتنوعة سواء من حيث الموقع أو الثروات الكامنة داخلها من مواد خام مثل الطفلة والرخام البانتونايد والكاولينا ورمال الزجاج وأكسيد الحديد، واستغلالها يؤهل لنقلة تنموية شاملة بداية من خلق فرص عمل للشباب،وإقامة كيانات زراعية وصناعية وتجارية وسياحية فى منطقة جبل الجلالة وإتاحة ساحل البحر للجميع دون استثناء 0



مدينة عمرانية متكاملة

ومن خلال زيارة «تحقيقات الأهرام» التقينا فى الموقع بالمهندس أحمد مهران المشرف على مشروع المنتجع الذي بدأ حديثه قائلا :

منتجع «الجلالة» السياحي بمنطقة «رأس أبو الدرج» التى تطل على خليج السويس، واحد من ثلاثة مشروعات بمنطقة الجلالة ومساحته تزيد على 1000 فدان وتحتضن الساحل بطول 670 م وتم تجهيزه كمارينا وممشى سياحى ومنفذ بحري. وفى الجهة المقابلة للمارينا اصطحبنا داخل منطقة الـ (أكوا بارك) للألعاب المائية ومساحتها 12٫5 فدان وتم الانتهاء من أعمالها وتم تركيب جميع الألعاب وتتمتع بممشى سياحى يطل على البحر هذا بجانب نحو71 موتيلا للمبيت لسياحة اليوم الواحد، وعلى مساحة 30 فدانا الفندق الساحلى والشاليهات والفيلات، وكذلك يتم التجهيز لتركيب التلفريك كسابقة أولى فى مصر ليصل بين النقطتين : المنطقة الساحلية لمنطقة أعلى الجبل بمسافة 700 متر خلال ربع ساعة




تصميم فريد

وانتقلنا بعد ذلك إلى الفندق الساحلى والتقينا بأحد الشباب فى أثناء عمله فى تركيب السيراميك والبورسلين بإحدى غرف الفندق، وسألناه عن طبيعة عمله فى الموقع، قال إن اسمه إسلام شعبان وعمره 19 عاما وخريج دبلوم تجارة من محافظة الشرقية، وأتى مع عمه مقاول «بلاط» ويتقاضى أجرا يوميا 170 جنيها مقابل تسيلم غرفة كل يوم.

ثم تحدثنا مع عم أحمد - أحد الفنيين - أثناء قيامه بتوصيل وتركيب الكهرباء بإحدى الغرف، وأوضح أنه يوجد فى العمل من الساعة 7:30 صباحا ويظل حتي 6 مساء أما الوردية المسائية فتبدأ من 6 مساء حتى 1 صباحا، ويقوم خلالها بتنفيذ التكليف اليومى بالعمل الذى تحدده الشركة لهم.


المنتجع السياحى

ومن داخل أحد الأجنحة بالفندق التقينا بالمهندس شريف دسوقى مدير مشروع المنتجع السياحى الذى أوضح قائلا: يولى المقاولون معظم أعمال المنتجع الساحلى وتتمثل فى الفندق والشاليهات والفيلات، بتصميمات وأعمال تنفيذ تؤهل المنتجع السياحى لأن يوازى كبرى المنتجعات العالمية من حيث الموقع ومن أهم مميزاته قربه من القاهرة فلا يستغرق الطريق إليه أكثر من ساعة ونصف الساعة ويشمل كل أنواع الترفيه للأسرة والسائح.

وأوضح المهندس حسام إمام منسق ومدير الـ 3 فروع بالمشروع أن الجميع يحاولون أن يسبقوا الزمن لننتهى من جميع الأعمال فى فترة قياسية

ومن ناحية أخرى أكد المهندس أحمد عباس رئيس قطاع القاهرة الكبرى بالمقاولون العرب أنه سيتم الانتهاء من تشطيب الفيلات والشاليهات بجوار حمام السباحة فى 30 أكتوبر المقبل، وحاليا انتهينا من تنفيذ تشطيب جميع الواجهات لها، وتشطيب كامل لأكثر من 15 فيلا وشاليها أما الفندق فستنتهى أعمال تشطيبه فى ديسمبر المقبل.



البيئة الصحية

والتقينا بالمهندس وائل إبراهيم استشارى الفندق والذى أوضح أن هذا الموقع بما يتمتع به من عناصر تنموية وطبيعية تتمثل فى البيئة الصحية، وقربه من منطقة صناعية بطول 40 كم، وثلاثة موان بحرية السويس والعين السخنة والميناء الجديدة التى تم إنشاؤها فى الزعفرانة، وأنه على الرغم من كل هذه المقومات بالموقع فإنه كان خاويا بل مجهولا للغالبية، ومع بداية عملنا تغيرت الحال من حولنا مما شجع المستثمرين وجذبهم للمنطقة لإقامة ثلاثة مشروعات باستثمارات 7 مليارات جنيه، وهذا هو الهدف الرئيسى للدولة من بناء مجتمع عمرانى جديد ليجذب ويحفز كل أنواع الاستثمار الصناعى والسياحي، وشرعت ببناء مدينة الجلالة على مساحة شاسعة بآلاف الأفدنة بالإضافة إلى المنشآت السياحية بالساحل والجبل لاكتمال مثلث التنمية بالمنطقة .

وتم الاستفادة من ناتج الحفر والرخام المستخرج من المحاجر بالجبل فى جميع أعمال الموقع، وكل الرخام وأحجار التكسيات المستخدمة بمشروع الجلالة بجميع مراحلة محلية ولم نستورد أى شيء من الخارج، وانتقلنا من العمل بحافة الجبل إلى أعمال الانشاءات بالفندق الذى لا تختلف أجواء العمل به عن المواقع بالساحلي، من حيث انتشار وكثافة العمال ونشاطهم فى مختلف المهن وحرف مجال المعمار.

تسوية سطح الجبل

وعن تمهيد التربة وتجهيزها لإقامة المنشآت والمبانى بسفح الجبل أشار رامى إلى أنه فى بداية العمل تم الاستعانة بالمسح الجغرافى للمدينة والذى يوضح مناسيب التربة واشكال الجبال لاعداد التصميم الذى يتلاءم مع تلك الطبيعة، وأعمال تسوية سطح الجبل فلم تكن بالامر اليسير وبذل لتمهيدها جهد مهول ذلل صعوباتها رجال الهيئة الهندسية ولاسيما انها تتكون من صخور من الرخام الذى تم الكشف عنه فى اثناء عملنا، وكل التشطيبات بالمطاعم والكورنيش والمنتجع الساحلى استخدمت الناتج الجبلى من أعمال الحفر والتمهيد وبسط الأرض.

وانتقلنا لموقع محاجر الرخام بمدينة الجلالة والتقينا بكريم - أحد المقاولين بالمحجر الذى أوضح أن منطقة الجلالة داخلها خير وفير ومتنوع، من عشرات المحاجر للرخام والحجر الرملى والكولينا التى تستخدم فى صناعة الاسمنت وكذلك محاجر رمل الزجاج، والتى تم اكتشافها فى أثناء عملنا فى تشطيب المنشآت بمدينة الجلالة، ويتم العمل حاليا فى 12 محجرا واستخراج انواع نادرة من الرخام لم تكن موجودة سوى فى الهند، ويولى الرئيس السيسى اهتماما كبيرا بهذه المحاجر وسرعة استخراج الخام منها ليدعم الاقتصاد المصرى والخروج من عثرته وتوفير فرص عمل للشباب.

وجميع الانتاج من المحاجر وفق تعليمات الرئيس توجه لاستخدامها بكل المشروعات التى تنفذها الدولة، كما تم ارسال عينات لمختلف الخامات لمكاتب بلبنان وايطاليا والهند لتصدير هذه الخامات للخارج خلال الفترة المقبلة.

وهذا هو الهدف الرئيسى للدولة من بناء مجتمع عمرانى جديد أن يجذب ويحفز كل أنواع الاستثمار الصناعى والسياحى.


الفندق الجبلي

ومن امام البهو الرئيسى للفندق أوضح أنه يجرى انشاؤه على مسطح 46 فدانا، بتصميم متميز فهو مكون من دور أرضى تعلوه 6 طوابق ومدخله والبهو الرئيسى المطل على البحر يقع بالطابق الرابع، وسعته حاليا 300 غرفة ملحق به قاعة احتفالات واجتماعات كبيرة، الدور الأرضى فيه 12 ألف متر مسطح الا انه تم تجهيزه ليستوعب توسعات أكثر من ذلك مستقبلا، اما فى الوقت الحالى نحن نعمل مع ظروف ومتطلبات المستثمر الراهنة والفندق ملحق به 26 تاون هاوس و 8 فيلات رويال.


9 قرى سياحية

ويبلغ مسطح مدينة الجلالة 19 ألف فدان والعمل فيها مقسم على ثلاث مراحل، جار اعداد الدراسات والتخطيط للمرحلتين التاليتين، بينما يتم بالتوازى تنفيذ المرحلة الاولى وتتمثل فى مدينة الجلالة بمسطح 2050 فدانا، والمدينة تتكون من 9 قرى سياحية تطل جميعها على الممشى السياحى والكورنيش من فوق الجبل بارتفاع 650 م، ويتم حاليا تنفيذ اولى تلك القرى بمسطح 40 فدانا، حيث تتم حاليا أعمال الحفر والإحلال لوضع أساسات المبانى والشاليهات بالقرية، أما وسط وقلب المدينة فيضم حيا سكنيا وآخر إداريا وتقدر مساحتهما بـ250 فدانا، بالإضافة لمجاورات سكنية، بمستويات مختلفة للاسكان منها الفاخر والمتوسط والاقتصادى على مسطح 400 فدان، كما تضم المرحلة الأولى ايضا المدينة الطبية بمسطح 37 فدانا التى تم التعاقد عليها فعلا من قبل احدى كبرى المستشفيات، أما جامعة الملك عبدالله فمسطحها 173 فدانا، بالإضافة الى عديد من المناطق الترفيهية والخدمية والحدائق.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق