رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

بنت الحارس

تأثرت جدا بالطالبة مريم نابغة الثانوية العامة البارة والسعيدة

والفخورة بأسرتها .. مريم حدوتة مصرية لبنت حارس عمارة طهرت عقول شبابنا مما لحق بها من تلوث مسلسلات الدم والدعارة وكل أنواع الفجور التى تعطى صورة مهينة ومتوحشة لمجتمعنا، فها هى تضحد هذا العبث والخبل وتكشف الواقع الحقيقى لجل هذا المجتمع وتقدم تجربتها الثرية إلى كل من يعلقون فشلهم فى دراستهم على الظروف، بنت بواب عمارة تتفوق علميا ولغويا ووطنيا وتربية على الآلاف من أبناء أصحاب العمارات والمنتجعات ومئات الآلاف من ساكنيها بفضل والديها بعد الله وقوة إرادتها لتكون فعلا بنتا بمائة ولد، وها هى ترضى والدها فى ذات اليوم الذى يقتل فيه ابن أباه، وأب ابنه ؟؟!!.. مريم لم تشغل نفسها ووقتها بالوسائط الاجتماعية التى أضرتنا أكثر مما أفادت، فهنيئا لك يا مريم ولأبويك ولمصر هذا النجاح المبهر.. حماك الله وحفظك من عيون الحاسدين، وحقق كل آمالك وأحلامك.

م. عبدالمنعم الليثى

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    دكتور كمال
    2017/07/19 12:21
    0-
    0+

    النجاح
    يحتاج الي العمل و الذكاء و المثابرة و وضوح الهدف و حب العلم و الطموح : الذكاء وحده لا يكفي و المجهود وحده لا يكفي و المثابرة وحدها لا تكفي : نجاح مريم نتيجة لعوامل كثبرة : و هي حالة نادرة يجب ان تشجعها الدولة لانها ثروة لنفسها و للدولة و للاجيال القادمة
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    ^^HR
    2017/07/19 09:15
    0-
    0+

    تستحق التكرار فهى اعظم قدوة ودرس مستفاد قديما وحديثا
    "العلم يرفع بيوتا لاعماد لها..." هذه الطالبة المكافحة الابية المعتزة بوالدها ومهنته والتى رفضت قبول منة او عطية من احد ابكتنا غبطة وفرحة بهذا الوفاء النادر،،أما والدها الذى سمعته وشاهدته يقول بكل التواضع"إبنتى كانت تسهر وتذاكر حتى الفجر تحت عمود الانارة بالشارع وربنا كافأها" فنحسبه صالحا تحقق فيه قول الحق سبحانه وتعالى"وكان ابوهما صالحا،،،،وليخش الذين لو تركوا ذرية ضعافا....."،،أما الدرس المستفاد للجميع هو عدم تبرير الفشل بإلقاء اللوم على الوزارة والمصححين والكنترولات والوساطة فهذه الطالبة ابرز مثال حى يدحض تخاريف وخيالات البعض
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق