رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

برلمانية مصرية من أفضل مائة أكاديمية فى العالم

> د.سامية أبو النصر
أول برلمانية مصرية تم اختيارها ضمن أفضل مائة من الأكاديميين والمتخصصين فى التكنولوجيا على مستوى العالم من قبل منظمة بايوتيك العالمية المرموقة (منظمة مستقلة بذاتها) هى النائبة د.ماريان عازر عضو مجلس النواب المصرى التى تمت دعوتها لحضور المؤتمر الدولى «جاب ساميت» بالعاصمة الأمريكية واشنطن الشهر الماضى.. .:

 ماريان عازر متخصصة فى هندسة الاتصالات وتكنولوجيا وتأمين المعلومات وتأمين الشبكات السلكية واللاسلكية، والحوسبة السحابية، وخصوصية الشبكات، و التعليم الإلكترونى والهندسى التى كان لنا معها هذا الحوار لصفحة المرأة

وقالت د.ماريان انه تم اختيارى من خلال ارسال السيرة الذاتية و بناء على مجمل أعمالى، ولقد سعدت جدا بهذا الاختيار لأن هذا تكريم لبلدى أولا ثم لى خاصة أن العام الماضى لم يكن هناك تمثيل مصرى أو عربى. وشاركت فى هذا المؤتمر الذى يعد من أرفع المؤتمرات على مستوى العالم فى مجال التعليم والتكنولوجيا والإبداع ورواد الأعمال على مستوى العالم.
وتقوم المجموعة المشاركة فى المؤتمر بالعمل كفريق لتبادل الخبرات وتقديم مشروعات فى القطاعات الخاصة بالمؤتمر، كل حسب تخصصه. وتناول المؤتمر الكثير من القطاعات أهمها البحث العلمى والتطوير، والتعليم وريادة الأعمال والابتكار والتكنولوجيا.
تقدمت وفريق العمل فى مؤتمر «جاب ساميت» الدولى بواشنطن بمقترح تطبيق «محمول» لمرضى السكر فازت ورقة العمل الخاصة به. وقالت الدكتورة ماريان عازر ان فكرة التطبيق تقوم على مساعدة أقارب كبار السن من مرضى السكر على متابعة الحالة والإلمام بتشخيص الطبيب ومتابعة مواعيد الزيارات والأدوية والفحوص اللازمة واستشارة الطبيب من خلال الفيديو وملامح أخرى للتطبيق. فكرة هذا التطبيق جاءت من إحساس الفريق بالمسئولية تجاه كبار السن الذين يحتاجون إلى رعاية واهتمام. ولقد سعدت جدا لشعورى بأهمية تكريمى على المستوى الوطنى و أن يروا البرلمان المصرى له دور فى التكنولوجيا أيضا..
كما تم تكريمى مؤخرا من قبل مجلس النواب فى مكتب رئيس مجلس النواب د.على عبد العال ورئيس لجنة ائتلاف دعم مصر محمد السويدى والنائب محمد على يوسف رئيس لجنة المشروعات الصغيرة وكذلك المهندس ياسر القاضى وزير الاتصالات والسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة وقدموا دروعا تذكارية، أنا ممتنة لجميع النواب وتهانيهم والروح الطيبة بين زملائى فى المجلس.. وعما يشغلها خلال هذه الفترة قالت د. ماريان تأمين المعلومات خاصة حاليا فى ظل هذه الفترة التى تعيشها مصر فى ظل تحديات كثيرة فلقد أصبح أمن المعلومات ضرورة حتمية وتأمين الفضاء المعلوماتى من خلال وجود تشريعات. كما أننى مهتمة بأطفال الشوارع لأنها ليست فقط قنبلة موقوتة ولكن لأن لدينا أطفالا أبرياء لانستطيع توفير حياة آمنة لهم ونساندهم.
ولقد تم تكريمى العام الماضى فى سفارتنا فى واشنطن عن مجمل أعمال ابريل 2016 كما فزت بالعديد من المنح فى أمريكا ومؤسسة جوجل وتمت دعوتى لإلقاء محاضرات فى اسبانيا وفرنسا وبلجيكا وتايلاند وبلاد عربية مثل الأردن والكويت.
ــ وعن عام المرأة المصرية قالت هى فرصة لاستعادة مكانتها الأولى وكانت مكانتها متميزة على مر العصور ولقد بدأنا بتمكين حقيقى للمرأة سواء فى مشروعات صغيرة أو فى تولى المرأة مناصب قيادية.
أما عن سر تفوقها قالت والدى ووالدتى لهما كل الفضل أن أمارس رياضة أو طريقة المذاكرة..عندى أخ واحد مهندس.
ــ ومن الجدير بالذكر أن النائبة ماريان عازر من مواليد القاهرة وحاصلة على بكالوريس الهندسة قسم اتصالات والكترونيات كهربائية من جامعة القاهرة كما أنها حاصلة على الماجستير والدكتوراه فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتأمين الشبكات اللاسلكية ولها أكثر من 45 مؤلفا دولىا فى هذا المجال وكانت معاونا لوزير الاتصالات قبل التعيين فى المجلس وتشغل منصب مدير مركز المعلومات بالمعهد القومى للاتصالات، وأستاذ مساعد بجامعة النيل. وتم تعيينها فى مجلس النواب.. وتهوى الشعر والأدب وممارسة الرياضة حيث انها حاصلة على بطولات رياضية فى السباحة وكرة السلة على مستوى الجمهورية.. كما كانت الأولى على مدرستها فى الثانوية العامة بمجموع 99.75% علمى . د.عازر هى عضو فى لجنتى البحث العلمى والعلاقات الخارجية بالمجلس القومى للمرأة وعضو فى جمعية مهندسى الكهرباء والإلكترونيات، ومجتمع رابطة الحوسبة الآليةACM، وعضو مؤسس فى منظمة السيدات العربيات العاملات فى الحوسبة (AWIC) التابعة لمعهد انيتا برج المعروف، ومجموعة العمل ولجنة المرأة فى اتحاد البرلمانات الاورومتوسطية، ولجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالبرلمان المصرى. فضلا عن العديد من المنظمات العلمية والمجتمعية الأخرى مثل المجلس المصرى للعلاقات الخارجية والمؤسسة العربية لشباب العلماء.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق