رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

غادة عادل: عملى مع الزعيم فرصة العمر والنجاح معه له طعم مختلف

كتبت ــ داليا أحمد حسين
رغم تحقيق مسلسلها الأخير «الميزان» فى رمضان الماضى نجاحا كبيرا، فإنها تعد قيامها ببطولة مسلسل «عفاريت عدلى علام» أمام الزعيم عادل إمام فرصة العمر بالنسبة لها، حيث شاركت غادة فى بطولة المسلسل بدور جديد عليها تماما، وهو العمل الذى عرضته قناة إم بى سى مصر طوال أيام شهر رمضان الكريم

كما خاضت غادة عادل خلال رمضان تجربة درامية إذاعية مع محمد فراج بعنوان «ريا ومسكينة»، وتنتظر ردود الفعل حول عرض الفيلم السينمائى «هبوط اضطراري» الذى تشارك فى بطولته أمام أحمد السقا وأمير كرارة ومصطفى خاطر وإخراج أحمد خالد موسى، وفى هذا الحوار السريع تتحدث غادة عادل عن مشاركتها عادل إمام مسلسل «عفاريت عدلى علاّم»، قائلة: المميز فى العمل أن الشخصية كانت جديدة عليّ تماماً، ومختلفة عن السائد وهذا ما دفعنى للترحيب بالدور، كما أنها المرة الثانية التى ألتقى فيها مع المخرج رامى إمام بعد فيلم «كلاشينكوف» (2008)، والأولى مع الكاتب يوسف معاطي. وقد استمتعت بشخصية سلا التى جسدتها فى العمل، وساعدنى على تقديمها بشكل محترف ووصل تأثيرها للمشاهد من خلال استخدام الجرافيك والمؤثرات البصريّة المنفّذة بجودة عالية، حيث جاء تنفيذها بطريقة مشرفة لجهة اختفاء العفريتة وظهورها مجددا.

وعن دراستها لطبيعة الشخصية التى جسدتها وهى «العفريتة» قالت غادة عادل: أعادنى موضوع العفاريت والجن لتذكر أفلام كوميديّة من كلاسيكيات السينما المصرية، كأفلام الممثلين الراحلين اسماعيل ياسين وعبد المنعم ابراهيم وغيرهما، وعندما عرضت على قلت لنفسى: حبذا لو نصل إلى الجمهور مثلما فعل هؤلاء الناس، الذين قدموا أعمالاً جميلة بأقل الإمكانات وهى باقية فى ذاكرتنا دوما، لكن طبعا باتت الإمكانات أعلى، ولا نريد المقارنة بين الأمرين.

وأكدت غادة عادل امتنانها لكل من أثنى على مسلسل «عفاريت عدلى علام» ودورها فى العمل مشيرة إلى أن هذه التجربة هى بمثابة مغامرة حقيقية، قائلة: لقد عشقت هذه العفريتة، وسعدت بالتفاعل مع مسلسلنا ووصف البعض له بأنه وضع فى قالب مشوّق.

وأشارت إلى أن طعم النجاح مع عادل إمام مختلف، وعلى الرغم من نجاحها الكبير فى الموسم الرمضانى قبل الماضى من خلال مسلسلها «الميزان»، فإن العمل مع عادل إمام كالعمل فى مدرسة للفن نتعلم فيها ونستزيد. وعن برنامجها «تعش بشاى» قالت: أشعر بالسعادة لتحقيقه النجاح حيث وصفنى البعض بأننى مذيعة عفوية أحاور ضيوفى بسلاسة وعلى الطبيعة، ومن أحلى الحلقات التى أعتز بها هشام عباس وهانى رمزى وحميد الشاعرى وجنات ومصطفى قمر وأمير كرارة، كما أعتز بالحلقات التى أضأنا فيها على مواهب صغيرة وواعدة وكان آخرها قبيل شهر رمضان المبارك، عندما استضفت شابات يلعبن الكرة الامريكية، وهذا البرنامج تحديدا يحتاج إلى مجهود كبير وعمل دءوب ليخرج بالصورة الأفضل، فضلاً عن التجربة الإنسانية فى الشارع المصري.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق