رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

6 أسباب لقراءة مكونات الطعام

سالى حسن
تحتوى أغلفة معظم الأغذية المعلبة على جدول غذائى يوضح معلومات عن هذا المنتج من حيث المكونات ونسبتها، وعدد السعرات الحرارية وغيرها من المعلومات الغذائية التى تعينك على اختيار الأنسب لنظامك الغذائى أنت وأسرتك، وللأسف لا تلتفت كثير من السيدات إلى هذا الجدول عندما تقوم بشراء مستلزماتها مما يوقعها أحيانا فى مشاكل صحية قد تصيبها هى أو أحد أفراد أسرتها.

هبة أنور خبيرة ومدربة الصحة الغذائية تؤكد على أهمية التدقيق فى هذا الجدول والتأكيد على الأبناء ملاحظة ذلك، وهذا لا يعنى أن نحرم أنفسنا من أنواع معينة من الطعام ولكننا سنختار مكونات صحية يستفيد منها جسمنا، فمثلا كيكة الشيكولاتة يمكن أن نعدها بذكاء من خلال الاستغناء عن بعض المكونات غير الصحية، لذلك أنصح دائما بعمل اختيارات ذكية عندما يتعلق الأمر بنوعية الطعام المختارة من خلال قراءة الجدول الغذائى. ولاحظى الآتى:

نوع الزيت المستخدم: فزيت النخيل من أردأ أنواع الزيوت، وللأسف يدخل فى تصنيع كثير من منتجات الشيكولاتة والبسكويت سواء المحلية أو المستوردة، كما تعتبر الزيوت المهدرجة من أخطر الزيوت على الصحة، وغالبا ما يتم استخدام الزيوت النباتية مثل زيت الذرة وعباد الشمس، وكلاهما يهدد الصحة.

المكونات: تكتب المكونات فى الجدول بترتيب التركيز، فأول ثلاث مكونات تمثل النسبة الأكبر من تكوين المنتج.

أى مكون يصعب قراءته نبتعد عنه فورا، فهذا معناه أنه مادة كيمائية معقدة ستدخل جسمنا.

لا تكتفى بقراءة تاريخ الإنتاج وإنتهاء الصلاحية ولكن الأهم قراءة مدة الصلاحية لأنها مؤشر على كمية المواد الحافظة الموجودة بداخله.

لاحظى نسبة الألوان ومكسبات الطعم المذكورة أيضا لأنها سبب فى قلة التركيز وزيادة النشاط عند الأطفال.

انتبهى لنسبة السكر الموجودة، مع العلم أن للسكر أسماء كثيرة، وتركيزه يكون كبيرا، كما أنه يكتب بطريقة غير واضحة حيث يقسم per serving ، وهو تقسيم مضلل وغير دقيق.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق