رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

إبداعــات عــاشق

حنان النادى
فنان متنوع الإبداع .. كاتب للقصة والشعر وعازف للناى وفنان تشكيلى.. لقبوه بعاشق النحاس، إنه الراحل محمد رزق، الذى يعرض له حاليا 25 عملا فنيا، فى معرض عنوانه «عاشق النحاس».. تلخص جزءا صغيرا من مشواره الفنى، بجاليرى قرطبة بالمهندسين، ويستمر حتى الخميس المقبل.

تتنوع الأعمال المعروضة لتمثل فى مجملها البيئة المصرية، ما بين اللوحات المطروقة التى اشتهر بها الفنان، وبعض التماثيل، وبعض الأعمال التى أبدعها الفنان فى بداياته الفنية فى ستينات القرن الماضى، وكذلك مجموعة من المسبوكات، كما يضم المعرض ايضا مجموعة من الأعمال تعرض لأول مرة.


من أعمال الراحل محمد رزق


ولد محمد رزق بمحافظة دمياط عام 1937، وبدأت قصته مع الفن عام 1959 بعد التحاقه بالعمل فى احدى شركات الحديد والصلب، وجد هناك عالم سحرى استطاع من خلاله ان يطيع الحديد والنحاس ويبتكر منه إبداعات فنية، فكان يجمع قطع من شرائح النحاس الصغيرة وباستخدام المطرقة قام بطرق وجوه فتيات قرويات عليها، أعجب رؤساؤه فى العمل بموهبته ووفروا له المناخ المناسب الذى ساعده على الابداع، وبالفعل أقام أول معرض له عام 1964، وفى عام 1969 استقال من الشركة بعد أن قضى أربع سنوات فى نظام التفرغ.. والتحق بقسم الدراسات الحرة فى كلية الفنون الجميلة بالقاهرة لمدة عام واحد، بعدها أصبح له أسلوب مميز فى التعامل مع الكتل، حيث ابتكر قيم نحتية خاصة به تعامل من خلالها مع فن النحت برؤية حديثة اقرب إلى التجريدية، فالكتلة بأبعادها لها الاهتمام الاساسى فى أعماله التى امتازت بخطوطها الصريحة والقوية اقرب الى التلخيص من الاهتمام بالتفاصيل، كما نال شهرة عالمية فى لوحات الطرق على النحاس حيث كان له أسلوب زخرفى يمتاز بالشاعرية والرومانسية، حتى أطلق عليه «شاعر اللوحات النحاسية».

شارك الفنان حتى وفاته عام 2008 فى العديد من المعارض داخل مصر وخارجها، وفاز بالعديد من الجوائز، كما له مقتنيات فى الكثير من المتاحف العالمية، ولدى أفراد وجهات رسمية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق