رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

لتوفير الكهرباء..حولى منزلك «لسمارت هوم»

منال بيومى;
التكنولوجيا الحديثة أصبحت المحرك الأساسى لحياتنا ككل ولم يعد دورها ينحصر فى ابتكار أجهزة الإتصال والآلات فقط بل امتد إلى منازلنا ومطابخنا ليصبح لها دور أهم وهو توفير الطاقة والمبالغ الطائلة لسداد فواتير الغاز والكهرباء والمياه..

تقول الدكتورة وفاء شلبى أستاذ إدارة المؤسسات والأسرة بكلية الاقتصاد المنزلى جامعة حلوان إن التكنولوجيا الحديثة أمدتنا بأساليب وتقنيات حديثة فى مجال الديكور بهدف توفير الوقت والمجهود وأيضا الأموال، كما أن خاماتها غزت السوق المصرية وأصبحت فى متناول الجميع.

وتضيف د.وفاء إن سمارت هوم أو المسكن الذكى هو نتيجة طبيعية للثورة المعلوماتية التى انعكست على نمط المبانى، وأضافت أن الدراسات المسحية كشفت أن كثيرا من البيوت المصرية فى الأحياء التى يرتفع بها المستوى التعليمى لساكنيها أصبحت تستعين بهذه التقنيات فى تجديد الديكورات وأعمال التشطيب ومنها مثلا:

ـ استخدام الأثاث الذكى القايل للطى وله خاصية الاختفاء داخل الحوائط وذلك توفيرا للمساحة والتأقلم مع المساحات الضيقة والقدرة على التحرك فيها بسهولة، أما الأثاث التقليدى أصبح إلى زوال لكبر حجمه وصعوبة نقله.
- استبدال الدهانات التقليدية للحوائط بالطلاء والدهانات الذكية التى تصنع باستخدام تقنية النانو وهى موجودة فى مصر، وأهم مميزاتها إنها تقاوم أشعة الشمس فوق البنفسجية وبالتالى تخفض تكاليف الصيانة لأنها لا تتلف أو يتغير لونها فلا نضطر إلى إعادة طلاء الحوائط بعد فترة وأيضا لسهولة تنظيفها، كما أنها تمتص غاز ثانى أكسيد الكربون من الجو لذلك فهى تحسن من نوعية الهواء وتلطف درجة الحرارة فتخفض من تكاليف الطاقة.

ــ استخدام لمبات الليد فى الإضاءة لأنها تخفض كثيرا من قيمة فاتورة الكهرباء الباهظة.
- استخدام النوافذ التى تحتوى على الزجاج المزدوج المتعدد الطبقات حيث تمتلئ الفراغات بين الطبقات بمادة الأريجو التى تعمل كعازل يمنع تسرب الحرارة إلى داخل البيت، ومن ثم يمكن الاستغناء عن التكييفات فيقل استخدام الكهرباء كما تحمى الستائر والسجاد من التلف من أشعة الشمس
- تركيب الأرضيات (الثرى دى) أو ثلاثية الأبعاد وتكون بألوان ونقوشات غاية فى الجمال والروعة وباستخدامها نوفر الأموال الطائلة اللازمة لشراء السجاد وتركيب السيراميك أو الباركيه.
- الأدوات الصحية ذات الاستشعار عن بعد أفضل كثيرا من الصنبور العادى الذى يظل مفتوحا بلا أى مبرر سوى إهدار الماء وهى تعمل أوتوماتيكيا عند الاقتراب منها وتغلق عند الابتعاد وتوفر كثيرا فى استخدام الماء والطاقة.
- أوانى الطهى الذكية التى تعمل بأشعة الألوجين تقلل كثيرا من استخدام الغاز والكهرباء لأنها تطهى الطعام فى دقائق معدودة.

وما زال العلم يحمل فى جعبته الكثير من الأفكار لبيوت ذكية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق