رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

كنيسة «جورونوموس» شاهدة على تاريخ فن العمارة

كنيسة «جورونوموس»
يقع دير ، أو كنيسة، «جورونوموس» بالقرب من نهر تاجوس، فى منطقة بيليم فى لشبونة، ويعد نموذجا لفن العمارة المانويلية.

واعلنته منظمة اليونسكو هو وبرج بيليم المجاور من التراث العالمى فى عام 1983.

بدأ بناء الدير فى يناير1501 الا انه لم يكتمل الا بعد ذلك بمائة عام. وقام الملك مانويل فى البداية بتمويل المشروع بنسبة من اموال الضرائب المفروضة على التجارة مع افريقيا والشرق، ما كان يوازى 70 كيلوجراما من الذهب سنويا. ومع تدفق الاموال لم تفرض أى قيود على المعماريين فى التصميمات والتخطيط.

وتم تصميم الدير وفق طراز عرف فيما بعد بالمانويلى، نسبة للملك مانويلو، الذى يتميز بالزخرفة مع النحوت المركبة التى تمزج بين العناصر البحرية والمقتنيات التى تم العثور عليها خلال الرحلات الاستكشافية. وكان المهندس المعمارى ديوجو دى بويتاكا مسئولا عن رسم تصميمات الدير فى البداية ، ثم خلفه المهندس الاسبانى خوان دى كاستيلو والذى تولى استكمال البناء فى عام 1517واضاف لمسات من الفن المعمارى الاسبانى للتصميمات والذى كان يعتمد على الفضة. وقد توقفت اعمال البناء بعد وفاة الملك مانويل فى عام 1519

ومع مرورعشرات الاعوام وما بين توقف واستئناف للعمل فى بناء الدير وحتى الانتهاء منه ترك العديد من النحاتين والمعماريين لمساتهم فى الدير والساحة المحيطة به، ليصبحا من أبرز المعالم السياحية فى البرتغال .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق