رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

احتفاء بمحمود عبدالعزيز.. ميدان باسمه فى الجيزة

كتبت ــ مريم عاطف
«صانع البهجة» كان يمتلك شخصية فريدة مليئة بالإصرار والحب والقوة لكل من حوله .. في بدايته كان ينتظر يوميا أمام أبواب ماسبيرو ليجد فرصة في عالم التمثيل حتي اكتشفه المخرج نور الدمرداش.. هكذا سرد المخرج مجدي أبو عميرة إحدي ذكرياته مع الفنان الراحل محمود عبدالعزيز خلال الندوة التي إمتلأت بكلمات الحب والحكايات والذكريات إحتفاءا بالنجم الراحل وذلك أمس الأول ضمن فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي الدولي بالأوبرا وأدارها الناقد طارق الشناوي.

وبدأت بالوقوف دقيقة حدادا علي روحه، وتخللتها كلمات مؤثرة عنه بدأت بنقيب الممثلين أشرف زكي وقال: محمود عبدالعزيز أثري الفن بمجموعة كبيرة ومميزة من الأعمال التي ستظل خالدة في تاريخ ووجدان المشاهد العربي، و أضاف أن محافظ الجيزة طلب منه إختيار منطقة أو شارع أو ميدان لتسميته بإسم الفنان الكبير.

وقال سمير صبري: عزائي الوحيد هو أنني سأظل أتذكره دائما بالعديد من المواقف، فهو كان دائما صانع البهجة بيننا.

وقالت الفنانة إلهام شاهين: محمود فنان وطني من الدرجة الأولي، وكان مهموما بمصر وبالناس، وكنت أتمني أن يتم تكريمه وهو علي قيد الحياة ، لإن ذلك يسعد أي فنان وعن ذكرياتها معه أضافت: كان يتقمص الادوار لدرجة انه يعيشها خارج الاستوديو ..«ودائما كان سندا لي». كان من ضمن الحضور أيضا الفنانة بشري، والمخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي، والمخرج مجدي أبو عميرة، والأب بطرس دانيال.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق