رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

القوات المسلحة توزيع مليون عبوة غذائية جديدة

كتب ــ حازم أبو دومة > جنوب سيناء ــ هانى الأسمر
المواطنون يقبلون على شراء السلع المخفضة
بتكليفات من السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة بدأت القوات المسلحة بالتعاون مع وزارة التموين وبالتنسيق مع باقى اجهزة ومؤسسات الدولة فى توزيع الحصة الثانية من العبوات الغذائية المخفضة بواقع مليون عبوة جديدة فى مختلف محافظات الجمهورية للمعاونة فى تخفيف العبء عن كاهل المواطنين وتوفير الاحتياجات الاساسية من السلع التموينية والمواد الغذائية بأسعار مخفضة، ليصل اجمالى ما يتم توزيعه حتى الآن إلى ما يقرب من مليونى عبوة من اجمالى 8 ملايين عبوة مخطط تجهيزها وتوزيعها خلال الفترة المقبلة.

يأتى ذلك فى الوقت الذى استمرت فيه عناصر الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية فى توزيع الحصص المقررة بالتنسيق مع الأجهزة التنفيذية بالمحافظات ، وشهدت نقاط التوزيع اقبالا متزايدا على شراء العبوات التى تم طرحها بنصف التكلفة بواقع 25 جنيها للعبوة الواحدة ، وتسيير أسطول من الشاحنات وسيارات النقل المجهزة الى القرى والنجوع والمناطق الاكثر احتياجا خاصة فى محافظات شمال وجنوب سيناء وفى صعيد مصر.

وقد أعطى الفريق اول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربى اوامره بزيادة نقاط التوزيع الثابتة والمتحركة ، وتجنب تكرار المناطق التى تم بها توزيع المليون حصة الاولى لتحقيق الانتشار الجغرافى المطلوب ، وضمان وصول العبوات الى اكبرعدد من المستحقين على مستوى الجمهورية، وسط اشادة من قبل المواطنين بالجهود المبذولة من قبل الدولة ومؤسساتها المختلفة للتلاحم مع ابناء الشعب المصرى والتخفيف من الاثار المترتبة على اجراءات الاصلاح الاقتصادى فى مصر .

وفى هذا الاطار تفقدت الاهرام عملية توزيع الحصص على المواطنين والتى شهدت إقبالا كبيرا وتوافدا كثيفا من جانب المواطنين للحصول على العبوة الغذائية والتى تضم عدد ا كيلو جرام من كل من السكر والارز والفول ومكرونة ، بالاضافة الى عبوة زيت وصلصة الطماطم والشاي، بواقع 25 جنيها للعبوة وذلك بنصف ثمن التكلفة.

واتسمت عملية توزيع العبوات بالتنظيم الجيد الذى شددت عليه القوات المسلحة اثناء بدء عملية التوزيع كما حرصت على تطبيق مبدأ العدالة فى توزيع الحصص الغذائية بحيث يتحصل الفرد على عبوة واحدة فقط حتى يستفيد بقية المواطنين من عملية الشراء , كما حرص المواطنون على الظهور بمظهر حضارى خلال عملية التوزيع.

واعرب المتوافدون من الجمهور المقبلون على شراء العبوة الغذائية عن خالص شكرهم وتقديرهم لجهود القوات المسلحة وللرئيس عبد الفتاح السيسى على دعمه لهذه المبادرة فى ظل موجة غلاء الأسعار وجشع التجار المحتكرين للسلع الضرورية.

واكدوا ان العبوة الغذائية تشمل سلعا ضرورية واساسية يحتاجها كل منزل فى مصر وان السعر المحدد لها سعر رمزى لايقارن بسعر كل سلعة يمكن شراؤها على حدة، كما اعربوا عن تمنياتهم بان تستمر هذه المبادرة بلا انقطاع لتخفيف عناء المعيشة.

ومن جهته قال المشرف على عملية تنفيذ الحصص الغذائية ان هذه هى المرحلة الثانية من المبادرة وهى توزيع العبوات بنصف الثمن, موضحا ان عملية التوزيع تركز علي المناطق الاكثر احتياجا.

وأشار الى ان التكلفة الحقيقية للعبوة تزيد على 50 جنيها فى حين ان القوات المسلحة تبيعها ب 25 جنيها للعبوة للتخفيف عن كاهل المواطنين ولسد احتياجات الأسر المصرية وللقضاء على جشع التجار .

ومن جانبه قال المهندس حمدى شفيق رئيس حى أول مدينة العبور ان مبادرة بيع المنتجات الغذائية باسعار نصف الثمن تعد مبادرة مفيدة جدا ذات مدلول اقتصادى مهم مفاده التخفيف عن كاهل المواطن المصرى للحد من غلاء اسعار التجار وجشعهم المفرط

واشار شفيق الى ان العبوة الغذائية عبارة عن مواد غذائية تشمل ارز وفول وعدس , وهى سلع تحتاجها كل اسرة وكل منزل موضحا انه سيتم توزيع 4000 عبوة غذائية فى منطقة العبور فى هذه الجولة معربا عن شكره للقوات المسلحة على هذه المبادرة ووقوفها الى جانب الشعب المصرى فى محاربة الغلاء على المواطنين .

وتم توزيع الحصص الغذائية والتى تدخل فى نطاق المنطقة المركزية ففى محافظة القاهرة تم التوزيع فى مناطق ( زهراء الحى العاشر و عزبة الهجانة و الكيلو 4،5 والسيدة عائشة و السيدة زينب والمقطم وحلوان ودارالسلام والبساتين ومدينة السلام و الدويقة ومنشية ناصر) وفى منطقة الجيزة وتضم ( الهرم والطالبية وفيصل والمريوطية والمنصورية والمنيب وجزيرة الدهب وإمبابة والمنيرة الغربية والبدرشين و ترسة و6اكتوبر والشيخ زايد والعياط والصف و دهشور ) وفى محافظة القليوبية تم توزيع الحصص الغذائية فى مناطق (العبور وبنها وشبين القناطر وكفر شكر وحى شرق وحى غرب شبرا الخيمة وابوزعبل ومسطرد) ومراكز محافظات الفيوم والمنيا وبنى سويف والمنوفية

وكانت القوات المسلحة قد انتهت من إعداد وتجهيز أضخم حصة غذائية بلغت ثمانية ملايين عبوة غذائية لتوزيعها بنصف الثمن على المواطنين بجميع محافظات الجمهورية حيث اصدر الفريق اول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربى اوامره لجهاز الخدمات العامة بالتعاون مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية وهيئة الامداد والتموين بإعداد العبوات الغذائية وتوزيعها على المواطنين بنطاق الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية بالتنسيق مع الاجهزة التنفيذية بالمحافظات التى تدخل فى نطاق مسئوليتها.

وقد بدأت الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية فى توزيع مليون عبوة غذائية كأسبقية اولى تم نقلها داخل اسطول من الشاحنات وسيارات النقل المجهزة الى ومناطق ونقاط التوزيع بكافة مدن ومحافظات الجمهورية حيث يتم طرح 400 الف عبوة بالمحافظات التى تدخل بنطاق مسئولية المنطقة المركزية العسكرية و 200 الف عبوة بمحافظات المنطقة الجنوبية العسكرية ، وطرح 140 الف عبوة بنطاق مسئولية الجيش الثانى الميدانى ، وتوزيع 120 الف عبوة بمحافظات المنطقة الشمالية العسكرية و40 الف عبوة بالمنطقة الغربية العسكرية ، فيما يقوم جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة بتوزيع 40 الف حصة غذائية داخل 422 منطقة بالقرى والنجوع والمناطق الأكثر احتياجا بمختلف مراكز ومدن الجمهورية ، وذلك حرصاً من الدولة ومؤسستها المختلفة على التلاحم مع أبناء الشعب المصرى وتخفيف العبء عن كاهلهم.

وأكد اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء انه تم توفير كرتونة من المواد الغذائية لكل مواطنى جنوب سيناء تأكيداً من القوات المسلحة على حرصها الشديد للوقوف بجانب أبناء المحافظة مشيراً الى أن هذه ليست النهاية انما امتداد لأطر عمل المؤسسة العسكرية التى تحاول بذل اقصى جهد للتخفيف عن ابناء سيناء ووجه فوده الشكر للقوات المسلحة ورجالها الذين يقفون بجانب ابناء سيناء فى كل الظروف .

من جانبه أكد سليمان أبوبريك شيخ قبيلة المزينة بجنوب سيناء ان القوات المسلحة دائماً ما تقف بجوار ابناء سيناء سواء فى السلم أو الحرب ونحن نقدر تضحياتها السابقة حفاظاً على الأرض والعرض وها هى اليوم تساند ابناء سيناء فى توفير قوت يومهم من المواد الغذائية بسعر التكلفة .

من ناحية أخرى عبر المواطنون عن سعادتهم بتوفير كراتين المواد الغذائية بسعر مخفض مرددين هتافات « تحيا مصر تحيا مصر «.

من ناحية أخرى قال عودة عدنان سالم من قبيلة الحويطات ان هذه المبادرة تقضى على ارتفاع الاسعار الذى تسبب فيها جشع التجار واستطاعت تلبية احتياجات المواطنين.

ووجه الشيخ محمد موسى الشكر للرئيس السيسى على اهتمامه بأبناء سيناء وقال ان فتح تلك المنافذ يعد ضربه للقضاء على جشع التجار والمغالين فى الأسعار والمتلاعبين بقوت الشعب المصري.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    مصرى حر
    2016/11/17 06:08
    0-
    6+

    تلاحم ابناء مصر :الشعب والجيش والشرطة نسيج واحد
    شكرا للجيش على اياديه البيضاء دفاعا عن الوطن وانجاز وتعمير ومد يد العون للمحتاجين
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق