رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

داود عبد السيد : موهبته أكبر بكثير من مستوى السينما المصرية

اميرة أنور عبدربه

محمود أبو زيد : بطلى المفضل فى العار وجرى الوحوش والكيف

 

قليل هم من يجتمع عليهم حب الجمهور بهذا الشكل من الاهتمام والتقدير والامتنان لهذا الفنان الموهوب الذى افنى حياته فى عشق مهنة التمثيل التى أصبحت كالدم الذى يجرى فى عروقه انه الراحل ساحر السينما المصريه

كما لقبه الجمهور والنقاد الذى ايضا نادرا ما تجد هذا الاجماع على موهبته الكبيرة واعماله الهادفة المتنوعة التى برع فى جميعها تقريبا الكوميدى الذى يتميز بحسه الفكاهى البسيط النابع من القلب والخارج الى القلب ايضا والتراجيدى والاجتماعى ولاننسى الاعمال الوطنية التى أجادها باقتدار فى مسلسل رأفت الهجان وإعدام ميت يكفى انه تلون بكل شخصية بسلاسة وسهولة ولم تشعر للحظه انها مثل ادوار قدمها من قبل

> رحيله اوجعنا جميعا وأحزن جميع محبيه فى مصر والوطن العربى وجميع من تعاونوا معه

الكاتب الكبير محمود ابو زيد الذى تعاون معه فى اهم افلامه الثلاثية الشهيرة جرى الوحوش والعار والكيف يقول رحم الله محمود عبد العزيز وربنا يصبرنا على فراقه فهو اهم واعز اصدقائى فهو صديق وفى صاحب صاحبه فقد بدأت صداقتنا منذ اول أفلامى معه فى فيلم حب لا يرى الشمس ومن وقتها وانا أضعه فى تفكيرى لاقتناعى الشديد بموهبته التمثيلية خاصة اننى كنت أقوم بإنتاج أفلامى ويضيف ابو زيد ان محمود عبد العزيز من اكثر الفنانين الذين يترجمون ما اكتبه على الشاشة بشكل رائع وأفضل مما أتخيّله اثناء الكتابه فأداؤه به الكثير من المصداقية وكان يشاركه فى ذلك الراحل نور الشريف، ويؤكد ابو زيد ان محمود فنان موهوب بدرجة كبيرة وهو ما جعلنى اتمسك به فى أفلامى الثلاثة جرى الوحوش والعار والكيف وبصراحة لم أكن اتخيل احدا غيره يقوم بهذه الأدوار التى قدمها ببراعة شديده تحسب له خاصة فيلم الكيف التى لاتزال افيهاته نتذكرها حتى الان ويرددها الشباب، ويضيف ابو زيد لقد اجتمعنا على حب العمل وتقديم اعمال فنيه هادفة حتى اذا كان العمل كوميدى فذلك ما كان يهتم به ويكاد يكون الفنان الوحيد الذى لن تجدى له سقطة فنيه واحدة خلال مشواره الفنى الطويل الملى بالانجازات التى ستظل عالقة فى وجدان الجمهور رحم الله محمود عبد العزيز واسكنه فسيج جناته.

> فنان كبير وعظيم موهبته اكبر بكثير من مستوى السينما المصرية

بهذه الكلمات بدا المخرج الكبير داود عبد السيد كلماته عن الراحل محمود عبد العزيز الذى قدم معه فيلم الكيت كات احد اهم افلامه فى السينما المصريه والذى تم اختياره ضمن اهم ١٠٠فيلم فى السينما المصريه وأضاف المخرج الكبير ان السينما المصريه اذاكانت على نفس مستوى النضج الذى وصل اليه محمود عبد العزيز فى الفترة الاخيرة لكانت قدمت له أفلاما على نفس حجم الموهبه التى يتمتع بها ولكنه للاسف ابتعد فى الفترة الاخيرة عن السينما واتجه للتليفزيون لتعويض فترة الغياب ، ويؤكد داوود عبد السيد ان محمود عبد العزيز احد نجوم الجيل الذهبى الذين رحلوا عنا مثل احمد زكى ونور الشريف وبوفاته فنحن خسرنا قيمه فنيه كبيرة اثرت السينما المصريه بأعمال هامة وهادفة طوال مشواره الفني، اما على المستوى الإنسانى فهو إنسان بمعنى الكلمه شخص مبهج يحب الحياة يتمتع بحس فكاهى، وعن شخصية الشيخ حسنى التى قدمها فى فيلم الكيت كات وظهورها بتلك التفاصيل البسيطة والتى وصلت للقلوب بخفه دمه أكد داوود عبد السيد انه احد اسبا ب نجاحها وتقديمها بتلك المصداقيه.

 

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق