رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

تجنبى الذهب الصينى

منال بيومى
مع الارتفاع الجنونى لأسعار الذهب تلجأ أسر كثيرة الى شراء شبكة العروس من الذهب الصينى كملاذ رخيص يلبى متطلبات التفاخر أمام الأقارب والمعارف، ولكنه للأسف ملاذ غير آمن..

هذا ما أكده د. هانى الناظر رئيس المركز القومى للبحوث السابق وأستاذ الأمراض الجلدية، مضيفا أن الذهب الصينى ليس ذهبا أصلا، ولكنه معدن لونه أصفر شكله يشبه الذهب ويسبب مشكلات للجلد مثل الالتهابات الموضعية والحساسية التى يصاحبها رغبة فى الحكة والهرش، ومن الممكن أن يتحول الى اكزيما مزمنة، ولكن حتى الآن لم يثبت قطعيا ارتباطه بالإصابة بسرطان الجلد.

وينصح د. هانى الناظر أى سيدة تضطر الى ارتداء الذهب الصينى ألا يحتك مباشرة بالجلد وأن تجعل ملابسها حاجزا بين الجلد والذهب، والأفضل ألا ترتديه وتستبدله باكسسوارعادى فهو أرخص وأكثر أمانا.

ويتفق الصائغ فوزى فؤاد مع د. هانى الناظر فى أن الذهب الصينى ليس ذهبا أصلا وأنه حلى مصنوع من معادن الألومنيوم والنحاس والأنتى مونيا مطليا بالذهب، وهو ما كان يطلق عليه الذهب القشرة، ويضيف أن هناك إقبالا متزايدا من المصريين على شرائه على أنه شبكة للعروس لدواعى التفاخر أمام المدعوين.

وهناك فرقا كبيرا بين الذهب الصينى والذهب عيار 9 و 12 و 14, فالأخير ذهب فعلا وليس مجرد معدن لونه أصفر.. كما يحذر الصائغ فوزى فؤاد من تأثير الذهب الصينى على الذهب الحقيقى بالاحتكاك فارتداء سلسلة صينى مع دلاية من الذهب يجعل الأخيرة تتآكل مع مضى الوقت لأن الذهب الحقيقى معدن لين، أما المعادن المصنوع منها الذهب الصينى وشديدة الصلابة مما يؤثر سلبيا على الذهب الأصلى.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق