رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

سيدة قصر العينى الأولى نادية لطفى

تكتبها ــ آمــــال بكيـر
فى مكان يقترب مما شاهدتها فيه منذ سنوات.. كانت الفنانة الكبيرة نادية لطفى فى نفس المكان وهو مستشفى قصر العيني.

فى المرة الأولى كانت ترعى المرضى والجنود وترعى حتى الأسر التى لا تعرفها ولاهم يعرفونها.. كانت نحلة كما لو كانت تنشر الجمال والحنان والحب على كل من تضطره أوجاعه أو مرض لاحتلال سرير فى هذا المستشفى الكبير.. شاهدتها بالأمس.. لكن مريضة فى غرفة الرعاية المركزة وكما كانت تدور على المرضي.. أجد أن من لايعرفها أيضا يحاول الدخول لها وهو ممنوع وتقديم السلام والدعاء بالصحة لها.

فى هذا القسم بالذات قسم الرعاية المركزة التابع للدكتور شريف مختار.. كانت معه فى حفل إفتتاح هذا القسم الذى يضم مرضى القلب.. كانت هناك مع رئيس هذا القسم لحضور الافتتاح.

شتان بين الأمس واليوم.. اليوم هى مريضة.. حساسية فى الصدر وبعد توقف قلبها لمدة ثوان.. كانت الضربات التى أعادته للحياة.. لكن كان معه بعض الاصابات فى القفص الصدري.

فنانة تستشعر أن أهم ما يشغلها هم الذين يحيطون بها وأيضا الذين هم بعيدون عنها.

دائمة السؤال عن الجميع.. أتذكرها وهى تقف كالحارس القوى عند سرير الفنان الراحل رشدى أباظة وكان لا يحب أن يتم تصويره على سرير المرض وكان ذلك فى مستشفى العجوزة،، كانت تقف حارسة أمينة لتلبية رغباته وأهمها ألا تسمح بدخول صحفى أو مصور داخل حجرته وظلت هكذا حتى توفاه الله.

أتذكرها فى ميادين أخرى بمستشفى القوات المسلحة بالمعادى لنفس الغرض.

كان ترحيبها بالفنانة سميحة أيوب وأنا ترحيبا من نوع خاص يخشى عليه أو على الأصح على قلبها تقدم لمن حولها الفنانة سميحة أيوب.. هذه سيدة المسرح الأولى وتقدم نفسها للممرضات بأنها سيدة قصر العينى الأولى وهى تبتسم فى رضا غريب. تسألنى عن أحوال الصحافة وتتذكر علاقتنا الطويلة معها ومع أفلامها الرائعة ومع مسرحية واحدة مثلتها.

يمتلئ سريرها بكيس كبير تخرج منه لنا خواتم فضية بها خرزه زرقاء بسرعة أرتديتها وبالمثل سميحة أيوب لنخرج من عندها وقد تشبعنا بنبع جميل من الحب والحنان وأيضا الرضاء تحية لنادية لطفى سيدة القصر العينى الاولي.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    Salah Mohd Al-Hamamsi
    2016/09/20 07:55
    0-
    0+

    محبة الناس
    فنانة محترمة تعلق بها قلوب أبناء الوطن العربي وليس المصريين فقط ، إن شاء الله يتم شفاءها وتجتاز هذه المرحلة .. ربي يحفظها ويرعاها .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق