رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

هشام ماجد: فيلم «حملة فريزر» كوميدى ولا علاقة له بالتاريخ
كتابة موضوعات أفلامنا والتمثيل بها يجعلنى متعايشا مع الشخصية

اجرت الحوار ــ أميرة أنور عبد ربه
منذ الظهور الاول للثلاثى هشام ماجد وشيكو واحمد فهمى اخذ الثلاثة على عاتقهم تقديم فن مختلف ومبتكر يرضيهم اولا ثم يرضى جمهورهم الذى أحبهم وساندهم وشجعهم على افكارهم الجديدة التى نادرا ما يجدونها فى افلام اخري،

ورغم ظهورهم معا منذ فيلمهم الأول «ورقة شفرة» إلا ان فيلمى «حملة فريزر» و «كلب بلدى» كانت بداية الابتعاد او الانفصال بينهم، حيث يخوض كل منهم بطوله مختلفة فيقدم هشام ماجد وشيكو فيلم «حملة فريزر» لاول مرة بعيدا عن احمد فهمى ويضع هشام ماجد آماله على الفيلم الذى يعرض حاليا مع المخرج المتميز سامح عبد العزيز كما يتمنى التوفيق لزميله احمد فهمى فى «كلب بلدى»

فماذا يقول عن حملة فريزر ؟ وتعاونه الاول مع سامح عبد العزيز ؟ والمنافسة القوية التى تشهدها افلام عيد الاضحي؟

فى البدايه سألته الفيلم هو الخامس بالنسبة لك فماذا تقول عنه خاصة انه يمثل حالة مختلفة عن افلامكم السابقة بعد ابتعاد احمد فهمى عنكم؟

لقد قمنا بالتحضير للفيلم منذعام تقريبا وبصراحة لم تكن فكرة الفيلم هى المطروحة، وانما كانت هناك فكرة اخرى كتبنا منها اكثر من نصف الفيلم ولكننا شعرنا بان الفكرة غريبة جدا وقد لا يتقبلها الجمهور فخشينا من المخاطرة وقررنا ان نعيد التفكير الى ان جاءت فكرة فيلم «حملة فريزر» وبالمناسبة هو حالة مختلفة بالفعل لاننا لاول مرة نقدم الفيلم بدون فهمى ونتمنى التوفيق لنا جميعا

تردد ان ابتعادكم جاء بسبب خلافات مع احمد فهمى فما صحة هذا الكلام؟

اطلاقا لا يوجد بيننا اى خلافات فنحن اصدقاء وسنظل هكذا وليس معنى ان يقدم كل منا فيلما بعيدا عن الاخر ان كل واحد ذهب فى طريق فمن الممكن عمل افلام اخرى معا أما مسألة الابتعاد فلا اريد الخوض فيها الآن.

ولكنك صرحت سابقا انكم ستكونون معا ولن يقدم اى منكم عملا بمفرده؟

بالفعل انا قلت ذلك ولكن تلك ظروف لادخل لى بها، بالاضافة الى ان فيلم «حملة فريزر» فكرته لا تسمح بأن نقدمها معا، فالفكرة لبطلين وفى ذات الوقت فهمى كانت لديه فكرة فيلمه ولقد تم تصوير الفيلمين فى نفس التوقيت.

بمناسبة تصوير الفيلمين معا، الفيلمان ايضا سيعرضان فى عيد الأضحى فكيف ترى الامر؟

لم اكن اتمنى ان يعرض الفيلمان فى نفس التوقيت ولكن ايضا هذا الامر لا دخل لنا به، وجميعنا اجتهد واتمنى ان يحالف الجميع التوفيق.. ويكمل ضاحكا ويقول ويحقق حملة فريزر ايرادات عالية.

نعود للفيلم هل لاسم الفيلم علاقة بحملة فريزر التاريخية؟

الفيلم ليس له علاقة بحملة فريزر وانما الاسم يحمل معنيين داخل الاحداث والفيلم تدور احداثة عن احدى عمليات المخابرات المصرية ولكنها تتم احداثها خارج مصر ولكن فى اطار عالم افتراضى كوميدى وتحدث لهم هناك مفارقات كوميدية

ينتظر الجمهور منكم افكارا مختلفة وانتم من تكتبون افلامكم فهل تضعون ذلك فى الاعتبار اثناء الكتابة؟

بالتاكيد نحن نحب الاشياء المختلفة المبتكرة غيرالمألوفة ونسعد جدا عندما نشعر بتفاعل الجمهور معها، وبصراحة تلك الافكارهى ما نبحث عنها قبل الكتابة.

متى تأتى اللحظة التى تتوقف فيها عن الأفكار المتعلقة بالفانتازيا؟

عندما نشعر بأن الجمهور شعر بملل من ذلك، وعندما لا نجد أفكارا جديدة نقدمها فى هذا الاطار، وقتها سنتوقف عن ذلك ولكن اهم شيء سيعرفنا هو رد فعل الجمهور والإيرادات.

كتابتك لموضوعات الافلام والتمثيل بها هل يشعرك بسهولة عند الإلمام بتفاصيل الشخصية؟

بالتاكيد الامر يكون سهلا لاننى على دراية بتفاصيلها وتطوراتها، فانا متعايش مع الشخصية التى أقدمها بشكل اكبر من ان تاتى الى من شخص آخر.

صرح مخرج الفيلم سامح عبد العزيز بانك وشيكو سوف يشاهدكما الجمهور بشكل مختلف وستحققان نجاحا كبيرا فما تعليقك؟

اولا تلك شهادة كبيرة اعتز بها من مخرج متميز يحب الفن ويشتغل على تفاصيله، فهو يستطيع أن يخرج الكوميديا من الفنان خاصة ان دمه خفيف جدا، فهو ساعدنا كثيرا على الإلمام بتفاصيل الشخصية وتسريع الإيقاع وهناك الكثير من الافيهات الكوميدية تحمل بصمته واتمنى ان يحقق «حملة فريزر» النجاح المتوقع له.

فى هذا الموسم لديك فيلمين الاول «حملة فريزر» تأليفا وتمثيلا والآخر «البس عشان خارجين» لحسن الرداد وايمى سمير غانم من فكرتك مع شيكو فكيف ترى الفيلمين؟

انا سعيد جدا بهما والفيلم الثانى فكرتى فقط مع شيكو وايضا لدينا فيلم ثالث وهو «كلب بلدى» لاحمد فهمى فنحن نعتبره فيلمنا ايضا واتمنى ان يحققا نجاحا باذن الله

كيف ترى المنافسة القوية من نجوم الكوميديا حلمى وسعد وافلام اخرى هل يقلقك الامر؟

انا لا اشعر بالقلق ولكننى اشعر بالضيق فلماذا هذا الكم فى موسم واحد ونترك السنة كلها بدون افلام الأمر الذى يتطلب ان يكون هناك تنسيق وتنظيم لان ما سيحدث ان الجمهور سيدخل افلام ويترك الاخرى رغم انها قد تكون ايضا جيدة وافلاما اخرى سيتم توزيعها بشكل سيء فى دور العرض السينمائى، واتمنى ان ننتبه لهذا الامر فيما بعد فيجب ان توزع الافلام على مدار العام

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق