رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

شيكات المطوف في البنوك بأسعار السوق الموازية

السوق الموازية السوداء اصبحت فرضا علي المصريين‏,‏ حتي المواطنين الذين يرغبون في اداء الحج فوجئوا بسوق سوداء داخل البنوك والتي تجبرهم علي شراء الريال بسعر اعلي حتي من سعر السوق الموازية‏.

فعندما توجه بعض اصحاب تأشيرات الحج من غير المسافرين عن طريق حج القرعة او الشركات السياحية لاستخراج شيك المطوف بقيمة‏1029‏ ريالا سعوديا تقدر قيمتها بنحو‏2449‏ جنيها وفقا للسعر الرسمي البالغ‏2.38‏ جنيه للريال طلب احد البنوك منهم مبلغ‏3400‏ جنيه بالاضافة الي‏15‏ جنيها مصروفات ادارية بزيادة قدرها‏951‏ جنيها ودون ان يمنحهم ايصالا بإجمالي هذه القيمة‏,‏ وهذه الفروق يتحملها جميع الحجاج ولكن لايشعرون بها لانها تدخل ضمن اجمالي مصاريف الحج‏.‏
وتعليقا علي ذلك صرح مصدر مسئول ببنك فيصل الاسلامي بأن قيمة الشيك التي تصدر للحجاج لخدمة المطوف تبلغ‏1029‏ ريالا سعوديا يتم اصدارها للعملاء كخدمة بنكية مقابل رسوم لاتتجاوز‏15‏ جنيها عن كل شيك‏,‏ ويمكن سدادها بالجنيه المصري وفي هذه الحالة يتم تقييم سعر الريال السعودي مقابل الجنيه من قبل ادارة الخزانة بالبنك علي ضوء تحوطهم لحدوث اي تغييرات في اسعار الصرف وعدم التعرض لاي خسائر خاصة ان الشيك يتم سداده للمطوف بعد شهرين‏.‏ وقال لـ الأهرام إن البنك يبحث حاليا اعادة تقييم الخدمة لتقديمها وفق المعايير التي تقدمها باقي البنوك المصرية‏.‏

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق