رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

فتاوى..صلاة الفريضة خلف من يصلى السنة .. جائز

هل يجوز أن أصلى العشاء خلف رجل يصلى السنة؟

أجابت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية، قائلة: ذهب الشافعية، وهى الرواية الثانية عند الحنابلة: إلى أنه يصح اقتداء المفترض بالمتنفل بشرط توافق الأداء فى صلاتيهما، استنادا إلى حديث معاذ بن جبل حيث كان يصلى مع النبى صلى الله عليه وسلم صلاة العشاء ، ثم يرجع إلى قومه فيصلى بهم تلك الصلاة. وعليه فيجوز أن تصلى الفريضة خلف آخر يصلى نافلة.

أرض موقوفة لمسجد ويريد البعض الاستيلاء عليها فما الحكم ؟
أجابت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية، قائلة: الأرض الموقوفة للمسجد بالوقف قد انتقلت من ملك صاحبها إلى حكم ملك لله تعالى، ولا يجوز لأحد الاستيلاء عليها، فذلك تعدٍّ على حدود الله، وهذا من المحرمات المنكرات، ويجب على من يريد ذلك أن يتقى الله عز وجل ويتجنب هذا الأمر حتى لا يعرض نفسه لغضب الله وسخطه وعقابه.

ما هو القول الفصل فى حكم التدخين؟

أجابت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية، قائلة: أثبتت البحوث الطبية أن تعاطى الدخان بكل أنواعه له أضرار جسيمة ومفاسد كثيرة منها: الإضرار بالصحة العامة , وإضاعة المال وإهداره فى غير وجهه , وكل ما أدى إلى ذلك فهو حرام زراعته وصناعته , وتعاطيه والتجارة فيه قال تعالى (وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ وَأَحْسِنُوَاْ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ) «البقرة/195» وقال سبحانه (يَسْأَلُونَكَ مَاذَا أُحِلَّ لَهُمْ قُلْ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ...) «المائدة/4», والدخان ليس من الطيبات بل هو خبيث الطعم والرائحة فهو حرام , قال تعالى (...وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَآئِثَ...) «الأعراف/157», والدخان باتفاق خبيث . قال الله عز وجل (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَأْكُلُواْ أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ...) «النساء/29» ويقول النبى صلى الله عليه وسلم (لاَ ضَرَرَ وَلاَ ضِرَارَ) سنن ابن ماجة. وصانع الدخان وبائعه ومتعاطيه لا شك أنه يضر نفسه ويضر غيره, وفى الحديث الصحيح أن النبى صلى الله عليه وسلم قال (إِنَّ اللَّهَ كَرِهَ لَكُمْ ثَلاَثًا قِيلَ وَقَالَ وَإِضَاعَةَ الْمَالِ وَكَثْرَةَ السُّؤَال) رواه البخاري. وتعاطى الدخان , بجميع أنواعه حرام شرعاً.

ماذا نفعل عند السهو فى صلاة الجنازة؟

فالأصل أنه لا سجود للسهو فى صلاة الجنازة فإِنْ تَرَكَ غَيْرُ مَسْبُوقٍ تَكْبِيرَةً عَمْدًا بَطَلَتْ ، وَإِنْ تَرَكَ سَهْوًا فَإِنْ كَانَ مَأْمُومًا كَبَّرَهَا مَا لَمْ يَطُلِ الْفَصْلُ (أَيْ بَعْدَ السَّلامِ) ، وَإِنْ كَانَ إِمَامًا نَبَّهَهُ الْمَأْمُومُونَ فَيُكَبِّرُهَا مَا لَمْ يَطُلِ الْفَصْلُ ، وَصَحَّتْ صَلاةُ الْجَمِيعِ, فإن طال أعاد الصلاة, فقد روى أن سيدنا أنس كبر ثلاثاً ناسيا فأعاد, ونص المالكية بأنه إِنْ ترك تكبيرة سَهْوًا سَبَّحَ لَهُ الْمَأْمُومُونَ ، فَإِنْ رَجَعَ عَنْ قُرْبٍ وَكَمَّلَ التَّكْبِيرَ كَمَّلُوهُ مَعَهُ وَصَحَّتْ صَلاةُ الْجَمِيعِ ، وَإِنْ لَمْ يَرْجِعْ أَوْ لَمْ يَتَنَبَّهْ إِلا بَعْدَ زَمَنٍ طَوِيلٍ كَمَّلُوا هُمْ ، وَصَحَّتْ صَلاتُهُمْ وَبَطَلَتْ صَلاتُهُ.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق