رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

تركيا .. إلى أين ؟

بعد محاولة الانقلاب من بعض العناصر بالجيش التركى المنسوبين لفتح الله كولن المقيم بالولايات المتحدة الأمريكية غريم الرئيس التركى رجب طيب اردوغان حسبما أعلن اردوغان فى تصريحاته بعد فشل المحاولة وعودة زمام الأمور لوضعها مما كانت عليه بحالة من الحذر والتخوف ..

هناك أسئلة قد تجيب عنها الأوضاع فى الأيام المقبلة أبرزها كيف يرى العالم وضع تركيا بعد ما حدث ؟ هل هى حالة محاولة انقلاب أبطالها خونة أم حالة تمرد على نظام أردوغان ؟ وما هو موقف الشعب منه؟ ومن هم مؤيدوه، ومن هم معارضوه؟، وهل يعيد أردوغان النظر فى أسلوب إدارته البلاد، وعلاقاته بالدول الأخرى أم سيسعى إلى الانتقام ممن فكروا فى الانقلاب ضده، فتعيش تركيا حربا داخلية.

إن الوضع فى تركيا الآن يتطلب ترتيب البيت من الداخل، وأن يتبنى النظام حقوق الإنسان، وألا يتدخل فى شئون الدول الأخرى فكل دولة أدرى بشعبها وحاجته ومطالبه ونتمنى أن تسود المحبة والأمان، وأن ينعم الشعب التركى بالسلام.

رفعت يونان عزيز
قلوصنا - سمالوط - المنيا

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    ^^HR
    2016/07/17 07:29
    0-
    1+

    انقلاب له فائدة:قردو اصبح فى فزع وقلق مقيم ،، كوابيس!!
    قردو من الآن فصاعدا لايدرى من أين سيخرج له العفريت رافعا له 4 اظافر لينهشه فيسارع قردو الى عد اصابعه!!
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    ^^HR
    2016/07/17 06:54
    0-
    0+

    لايخلو من فائدة:قردو اصبح فى فزع وقلق مقيم ،، كوابيس!!
    قردو من الآن فصاعدا لايدرى من أين سيخرج له العفريت رافعا له 4 اظافر لينهشه!!
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق