رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الشباب : فوز طلائع 10 محافظات فى مسابقة «الصوت الذهبى»

أعلنت لجنة تحكيم مسابقة الصوت الذهبى فى حفظ القرآن الكريم وأحكام تلاوته للطلائع الموهوبين، التى نظمتها الإدارة المركزية للطلائع بوزارة الشباب والرياضة خلال شهر رمضان الكريم، والتى اقيمت بالمدينة الشبابية بأبى قير بالإسكندرية نتيجة المسابقة وأسماء الفائزين من 10 محافظات

فى المستوى الأول للمرحلة العمرية من (10- 12 سنة) حفظ ربع القرآن من سورة الناس إلى سورة يس جاء فى المركز الأول الطليع مصطفى عياد أحمد من محافظة بنى سويف، كما حصدت بنى سويف المركز الثانى وفاز به الطليع أحمد محمد عبدالله، وجاء أحمد على عبد الفتاح ثالثاً من محافظة الفيوم، ورنيم السيد عبد العزيز رابعاً من البحيرة، وفى المركز الخامس والأخير أحمد شعبان أحمد من محافظة الإسماعيلية.

بينما جاءت نتائج المستوى الثانى فى المرحلة العمرية من (12- 14 سنة) حفظ نصف القرآن من سورة الناس إلى سورة الكهف، حيث حصدت محافظة البحيرة المركز الأول للطليعة سارة سعد كامل، وحصل إبراهيم ياسر إبراهيم من الدقهلية على المركز الثانى، وأسامة محمد خميس من الإسكندرية على المركز الثالث، والرابع للطليع مختار محمود فؤاد من كفرالشيخ، والخامس محمد أحمد على من البحيرة.

وفى حفظ القرآن الكريم كاملاً للمستوى العمرى من (14-16 سنة )، حصل رضوان أحمد فتحى من الغربية على المركز الأول، وعبد الرحمن محمد أحمد من السويس على المركز الثانى، و أسامة مصطفى ممدوح من الدقهلية على الثالث، ونسمة فتحى ناجى من البحيرة على المركز الرابع، وحصل على المركز الخامس والأخير من محافظة سوهاج الطليع محمد احمد عبد الحليم. وأعربت لجنة التحكيم المكونة من علماء بالأزهر ووزارة الاوقاف، عن سعادتها البالغة بهذه المستويات الرائعة، مشيدين بمستوى الحفظ والدقة والإتقان فيما يحفظون من آيات القرآن الكريم، كما أوصوا بضرورة زيادة أعداد الفائزين وعدم اقتصارها على خمسة طلائع، وذلك لتشجيعهم على الإستمرار فى ذلك.

كانت الإدارة المركزية للطلائع بوزارة الشباب والرياضة قد نفذت مسابقة الصوت الذهبى للطلائع الموهوبين فى حفظ القرآن الكريم وأحكام تلاوته خلال شهر رمضان فى مراحل عمرية مختلفة من 10 - 16 سنة بواقع ثلاثة مراحل، بمشاركة 162 طليعا وطليعة و لجنة تحكيم من علماء من الأزهر الشريف والأوقاف.

وأشارت عزة الدرى رئيس الإدارة المركزية للطلائع بوزارة الشباب والرياضة إلى أن الوزارة تعد مثل هذه المسابقات بالتعليم الأزهرى لرعاية النشء والشباب بهدف إكتشاف وتبنى الموهوبين فى حفظ القرآن الكريم وأحكام تلاوته من غير الملتحقين بالتعليم الازهرى وتكريم وتشجيع صغار القراء من الموهوبين بإعتبارهم قراء الغد.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق