رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

اللغز الكبير

ما الذى يحدث الآن بالضبط بين روسيا وتركيا..؟! وما هو السر فى هذا التطور والتنامى الإيجابى فى العلاقات بين البلدين بعد حادث التفجير الضخم الإرهابى الذى حدث فى مطار أتاتورك بأسطنبول؟!

أنه ولاشك لغز كبير يحتاج إلى تفسير إذ ما معنى أن تعيد روسيا كل العلاقات التجارية والاقتصادية مع تركيا بعد الاتفاق بين بوتين واردوغان على طى صفحة الأزمة بين البلدين وإطلاق مسار التطبيع بينهما رغم تعمد تركيا اسقاط طائرة حربية روسية على الحدود السورية؟!

والسؤال المحير الذى يشغل جميع المصريين الآن:ـ هل لو وقع هذا التفجير الإرهابى فى أى مطار فى مصر أو قامت طائرات مصرية بإسقاط طائرة حربية روسية، هل كانت روسيا ستفكر فى تقوية وتدعيم العلاقات الاقتصادية والتجارية مع مصر؟ وتصدر قرارا باستئناف التعاون معها فى كل المجالات بما فيها مجال السياحة، كما فعلت مع تركيا؟! وما هو السر فى هذا التراجع الشديد فى الحملات الإعلامية الروسية القوية التى شنتها وسائل الإعلام الروسية خلال تغطيتها الأحداث الإرهابية التى مرت بتركيا؟! وبعد أن كانت تنشر شعار «بضاعتكم ردت اليكم» أصبحت ترحب بعودة العلاقات بين البلدين، وكأن شيئا لم يكن؟! هل أصبحت السياسة الرسمية الروسية الخارجية هى الكيل بمكيالين؟! كيل يقول لتركيا المسامح كريم وكيل يصر على إيقاف أى تطور إيجابى يكون فى مصلحة مصر، ويؤدى إلى تحسين العلاقات بين البلدين؟!.

م. صبحى والى

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    ^^HR
    2016/07/04 02:38
    0-
    0+

    المصالح تتصالح
    قاعدة ازلية عامة
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق