رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الخروج من المأزق

فى كارثة من نوعها فى فى تاريخ الثانوية العامة صدم بها أولياء الأمور والطلبة هذا العام، فمنذ بدء الامتحانات بدءا من امتحان اللغة العربية والدين الاسلامى

تصرفت اليد المرتعشة فى التعامل مع تسريب الامتحانات قبل دخول أبنائنا الطلبة اللجان بأكثر من يوم فى كل المواد وكان من الحكمة أن يكون القرار الصائب هو تأجيل وإيقاف الامتحانات أسبوعا أو بعد عيد الفطر لمواجهة المشكلة بحزم إلا أن المسئولين بالوزارة تجاهلوا ما نشر بالصحف القومية والحزبية عن تسريب اللغة العربية قبل الميعاد بيومين وألغوا امتحان الدين الذى لايضاف للمجموع!! وتركوا اللغة العربية ذات الـ 80 درجة وكابروا بأنها لم تسرب إلا أن إحدى الصحف القومية دخلت قطاعات الكنترول الأربعة واكتشفت أن طلبة أجابوا حرفيا حسب ما جاء فى نموذج الاجابة والموزع عليه الدرجات والمسئولة عنه المطبعة السرية!! وطالب الكثيرون بتأجيل الامتحانات وتجاهل المسئولون ذلك واستيقظوا أخيرا وبعد فوات الأوان فاكتشفوا أن هناك تكافؤ فرص يجب مراعاته فبعد أن أدى الطلبة امتحانات مواد مجموعها 350 درجة وأصبح باقيا فقط 60 درجة قاموا بتأجيل الامتحان الباقى وطبع الامتحان فى مكان سيادى وهذا قرار صائب ولكن أنقذ تكافؤ الفرص بنسبة 15% فقط، وأضير الطلبة الذين لم تصل إليهم التسريبات بنسبة 85% فلذا لإنصافهم نرجو أن يسمح للطالب بأن يؤدى امتحان مادة أو مادتين فقط فى الدور الثانى فى أغسطس المقبل بنظام التحسين بصفة استثنائية هذا العام نظرا لتلك الظروف التى ليس للطالب دخل فيها بل إنها خطأ الوزير والوزارة الذين أنكروا تسريب إمتحان اللغة العربية منذ اليوم الأول وأن يكون الامتحان فى شهر أغسطس معتدلا وليس تحديا كما حدث فى مادة الفيزياء التى تم علاجها بطريقة الترقيع بدلا من الغائها ومحاسبة واضعى الامتحان.

دوس عطا الله دوس

مدير عام بالتعليم الثانوى سابقا

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    ^^HR
    2016/07/04 02:14
    0-
    2+

    عفوا .... الزبون عايز كده
    لن تستطيع وزارة التعليم بمفردها التصدى لحوالى 70% من طلاب الثانوية العامة الذين يرغبون فى الغش مضافا لهم اولياء الامور،،، ظاهرة تفشت وانتشرت وصارت مثل الحلال والعادى ،،،القائمون على الامتحانات والتصحيح والاشراف لهم ابناء او اقارب فى الثانوية العامة ،، لاحل سوى بعودة الشرف والامانة والضمير الجمعى العام
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق