رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

طريقة جراحية جديدة لعلاج البؤر الصرعية العنيدة

> حاتم صدقى
كشف بحث جديد إن اجراء بعض جراحات المخ من الخد يمكن أن يجعل التدخل الجراحى لعلاج البؤر الصرعية الشديدة محدودا وأقل خطراً مقارنة بما كان يتم فى السابق.

حيث يقوم علماء الأعصاب فى الوقت الحالى بعلاج الصرع عن طريق الحفر عميقا فى المخ من خلال الجمجمة لتدمير البؤر المسببة للنوبات الصرعية، وهو أمر يتطلب فترة نقاهة مطولة، ولذلك فكر فريق من علماء الهندسة الطبية بجامعة فاندربلت بولاية تنيسى بأمريكا فى التعامل مع بؤر النوبات الصرعية بطريقة أسهل وأقل تداخلا وخطرا على المريض لأن البؤر الصرعية تكون عادة موجودة بالجزء الداخلى بالفص الصدغى من المخ، كما توجد أحيانا بمناطق أخرى أكثر صعوبة والطريقة الجديدة تتجنب الحفر من خلال الجمجمة، وتكون أقرب كثيرا من المناطق المستهدفة ،

ويتم ذلك عن طريق توجيه إبرة صغيرة بسمك 1.14 ميلليمتر مصنوعة من سبيكةالتيتانيوم والنيكل لتكون متوافقة مع جهاز التصوير بالرنين المغتاطيسى عبر الممرالمنحنى بالمخ انطلاقا من قاعدة جهاز محاكى (روبوت) يعمل داخل مجال مغناطيسى قوى ، بحيث يمكن للإبرة أن تعمل كقلم ميكانيكى مزود بمجموعة أنابيب تلتقى فى مركز واحد، وبعضها منحنى بشكل يسمح للحروف بإتباع المسار المنحنى فى المخ ، وباستخدام الهواء المضغوط تقوم قاعدة الروبوت بالتحكم فى توجيه وتقدم أجزاء الإبرنحو البؤر بمعدل ميلليمتر واحد فى كل مرة. وتؤكد عضو الفريق البحثى الدكتورة نعمت جوزيف ان استخدام الإبر المنحنية التى تتميز بدخول غيرمحدود بأنها تحقق تقدما هائلا فى جراحات المخ فقط باستخدام ابرة صغيرة من خد المريض،

ويقول الدكتور حمدى مرسى فرحات أستاذ جراحة المخ والأعصاب بكلية الطب جامعة الزقازيق أن هناك نسبة تصل إلى 95% من البؤر النشطة كهربياً التى تسبب النوبات الصرعية يتم علاجها دوائيا دون حاجة للجراحة ويكون التدخل الجراحى فقط فىحالات البؤر الصرعية العنيدة التى لا تستجيب للعلاج، ولذلك لا يكون فى حاجة للجراحة سوى 5% من المرضىوكلما كانت البؤر الصرعية تقع فى مناطق حيوية من المخ كالتى تحتوى على مراكز النطق والرؤية والحركة والكلام يكون التدخل الجراحى أكثر صعوبة، حيث كان يترك أثره على حركة المريض وحياته بالكامل، وتعد الطريقة الجديدة مفيدة فقط فى مثل هذه الحالات والتى تمثل نسبة صغيرة ايضا من الحالات التى تحتاج لتدخل جراحى.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق