رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الحماية من النصابين

لا أرى فرقا بين أى من النصابين الذين يجمعون الأموال بحجة توظيفها، مع وعود بعوائد خرافية ولا منطقية، وبين مسابقات بعض البرامج التليفزيونية، التى تعتمد على إغراء المشاهدين بمبالغ مالية مستغلة حاجة الناس حال الإجابة عن سؤال يمكن لتلميذ ابتدائى الإجابة عنه، مع التطور الطبيعى لوسائل النصب بالإعلام عن اختيار الفائز من بين أكثر الرسائل عددا للشخص الواحد،

أى أن صاحب 100 رسالة بإجابة صحيحة يصبح مميزا عن صاحب 99 رسالة بنفس الإجابة، وهى طريقة لاستنزاف آخر قرش بجيب المسكين الذى يصدق ويتمنى أن يكون الفائز بالمبلغ المالى الذى يكون فى النهاية ـ لو صحت عملية الاختيار ـ 5 أو 10% مما تم جمعه أو نهبه من أولئك المتلهفين للفوز. لقد سمعنا أخيرا وبعد مطالبات على مدى سنوات، عن قيام جهاز حماية المستهلك بمعاقبة بعض القنوات التى تنصب على المشاهدين بأدوية لجميع أنواع الأمراض دون تصريح من وزارة الصحة، فلماذا لا يبادر الجهاز باتخاذ إجراءات تمنع مثل هذه الأساليب من استغلال البسطاء والمشتاقين للفوز بجوائز مالية؟.

صلاح فودة ـ المعادي


رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    عماد الالى
    2016/05/09 11:15
    0-
    18+

    طمع الأفـــراد
    طمع الأفراد هو كلمة السر فى كل عمليات النصب
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    ^^HR
    2016/05/09 08:55
    0-
    50+

    هنالك فرق بين سحب الاموال بجمال ورقة ونعومة ولطافة وكأنك لاتشعر بهم،،وبين طماع ونصاب
    فى الحالتين: القانون لايحمى اللى بالى بالكم
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق