رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

من بحور جاهين والأبنودى فى ذكراهما

> بهاء جاهين
صلاح جاهين
اليوم الخميس 21 إبريل 2016 يمر ثلاثون عاما على رحيل صلاح جاهين كما يمر عام على رحيل الأبنودى. ولهذا كان يجب ان تتضاعف مساحة باب الإبداع الأسبوعى للأهرام أربعة أضعاف على الأقل لتتسع لبعض من عطاء الشاعرين الكبير كماً وكيفاً. فأفردنا صفحة لصلاح جاهين وأخرى للأبنودى.

وقد حرصنا بالنسبة لجاهين أن نعطى الصدارة لقصائده المنشورة بالأهرام, خاصة تلك التى نشرها فى مربعه الكاريكاتورى الشهير بالجريدة مع رسمة بريشته معبرة عن روح القصيدة ومحتواها. أما فى صفحة الأبنودى فكان معيار الاختيار ماحظيت به القصائد المختارة من تميز أو شهرة.

والآن نترككم للمتعة .. حتى وإن شابها بعض الشجن.. فهذا حال الشعر والدنيا.


نٌشرت فى مربعه بالأهرام مع رسمة ، بتاريخ 5 \12 \1971 بعد عودة الشاعر من رحلة علاج فى روسيا



وقالوا طفوا النور حصل هجوم

طفينا كله بس للأسف

قلبى المضىء بالحب كالنجوم

لمع فى قلب الضلمة وانكشف

.........

هدف مباشر جت له قنبلة

جاله النابالم اداله لون كئيب

اسود كأنه وصمة مخجلة

او حرق ختم معتقل رهيب

.........

وقالوا روح لأطبة السوفييت

حضن الصديق علاج لكل داء

فى موسكو خدنى فى حضنه كل بيت

مافضلش غير خطوة على الشفاء

.........

يا أصدقاء آسف لكين محال

ماليش دوا غير طرد الاحتلال


نٌشرت فى مربعه بالأهرام بعنوان "مصر" مع رسمة ، بتاريخ 3 – 2 - 1970

بعد معركة جزيرة شدوان أثناء حرب الإستنزاف وبطولة المدافعين عنها

كان يا ما كان وعلى مدى الأزمان

بلد وكانت أول البلدان

بكرية الدنيا لكين صلى ع النبى

كانت ترضع أمها الألبان

من قبل منها الأرض عاشت سداح مداح

تسكنها أشباح ناس على حيوان

و شعرها منكوش ولا عارفة اسمها

و العقل غايب والكلام هذيان..

إلا وتطلع جنب نيل مصر- للعجب-

مخاليق تقيس الأرض بالفدان

تعمل بيوت لها سقف ومحل للأدب

وفرن عيش ومراية للنسوان

تحسب بروج النجم والشمس والقمر

و تقول ح ييجى يوم كذا الفيضان

تبرى القلام البسط وتخط ع الورق

جوابات حكومة وفلسفة وبيان

تمان تلاف عام كل عام ألف تجربة

و لكل تجربة ألف ألف ميدان

....................

يا مفتحين العين كلامى يسركم

و يا غفلانين نشوا على الدبان

و لا كل من لها خارط قالت أنا بلد

الرك ع المدنية والعمران

..و عمار يا مصر, عمار بنيلك وأمتك

عمار بأفراحك وبالأحزان

..آدى اللى دم الجندى ع الصخر أثبته

بحروف من النار فى نهار شدوان



غنوة برمهات



نٌشرت بالأهرام بتاريخ 4 – 5 - 1962



حسيت به فى ضلوعى، كأنه الحليب

فى بِز مطروده بلا طفلها،

الدمع، لأ ده الدم، لأ ده اللهيب،

لأ ده الكلام، أحمر، ملعلع، رهيب،

كما شمس عز الصيف، بتقدح صبيب

آه يا لهيب زعابيب بؤونة وأبيب،

أنا صدرى قلعة نحاس،

صهدت على الحراس

داخوا،

ولما زاد الصهد، ساح قفلها.

...........................

ملعون فى كل كتاب يا داء السكوت،

ملعون فى كل كتاب يا داء الخرس،

الصمت قضبان منسوجين عنكبوت،

يتشندلوا الخَيّالة فيه بالفرس

يتشندلوا الخَيّالة، واشحال بقى،

عصافير غناوى ملونة رقيّقة،

حياتها فى الزقزقة.

وانا قلبى طير خير، ان ما غَنّاش يموت،

آه يا حلاوتك يا نسيم شهر توت،

القفل ساح فى الصيف خلاص وانهرس.

رفرف يا طير قلبى، على بيوت بيوت

.. قول للى فى البيت اللى بلا لبلاب ولا ياسمين،

يا ام العيون اللى كلامهم رزين،

والشفتين اللى ابتسامهم حزين،

يا صاحبة الحيرانين،

صاحبك يحبك، من سنين، من سنين.

وحياة ليالى الحنين،

والفجر والسهرانين،

والصبح والعشْمانين،

والضهر والعرقانين،

والعصر والتعبانين،

والمغرب المرعب، وما فيه من عذاب مجانين..

ما ودعك صاحبك، ولا خان هوى،

ولا من هلاك الحب قال يا نجا،

مهما انضنا وابتلا،

ولا عمره قال يا أنا،

تشهد عليه الأرض قبل السما،

إنه أمين.

...........................

وعلى العشش، وعلى الحوارى الغواط،

يا قلبى لما تروح،

ما تروحش لا بلبل، ولا وطواط،

روح زى ما انت، قلب له ألف عين،

وألف ودن، وألف ألف لسان.

ولو فى شهر القهر، طوبة الجبان.

اسمع وشوف الهم طالع منين..

يا قلبى يا مليان،

قول للى فى البيت الصفيح، افتحوا،

صاحبكم الغايب رجع، صحصحوا،

صاحبكم اتلطَّم كثير،

اصفحوا.

يا ساكنين الصفيح،

استبشروا وافرحوا.

أنا مانيش المسيح،

علشان أقول لكم،

طوبى لكم غلبكم،

لكنى باحلف بكم،

باحلف لكم.. وباقول،

الدنيا كدب ف كدب، وانتوا بصحيح.

...........................

حسيت به فى ضلوعى، كلفح الهجير.

فَكِّيت زراير صدرى – مش بَغْدَدَه –

صدرى ما زال مليان بتنهيد كتير.

تنهيد، وطَرْق حديد، وأناشيد فدا.

هات يا برمهات الربيع، والعبير،

والخضرة، والعصافير، ودود الحرير …

هاتهم هنا, يشوفونى من غير قناع،

أنا اللى قلبى استطاع،

يِعَدّى من أمشير أبو الزعابير

ويعدى من طوبة أبو الزمهرير

ويجيلك انت يابرمهات، يا نضير، يابو شمس..

زاعق ما يعرفش همس.

تراب دخان




نُشرت بالأهرام بتاريخ 30 – 4 - 1963



لقيت فى جيبى قلم

.قلم رصاص، طول عقلة الصابع،

معرفش مديت إيدى عايز إيه .. راح طالع،

أصفر، ضعيف، ضايع،

وما بين تراب دخان، وقشر سودانى، كان مدفون،

.. وكنت ماشى لوحدى فى الشارع،

معرفش رايح فين، لكن ماشى،

والليل عليا وع البلد غاشى

ليل، إنما ليل اسود الأخلاق

ليل، إنما عملاق،

اسود سواد خنَاق،

اسود، كمليون عسكرى،

بسترة خفاشى،

وجزمه ضباشى،

بينظموا السهرة.

والخلق يا حسره،

الخلق مالهاش خُلق للسهرة ..

الخلق عاملين زى عشاق كلهم مهاجير،

ومروحين مقاهير

يستنظروا بكره.

مقهور أنا وماشى

- أصل القمر قال جاى وماجاشى -

ع النيل ماجاش ..

وماجاش كمان ع الهرم ..

لفيت عليه القلعة لفيت بولاق،

قمرى لقيته عدم

لفيت عليه امبابه والوراق،

قمرى لقيته محاق.

وعنيا وقعوا م السما ع الأرض،

الأرض برضه محاق.

قهاوى، سوده من الهباب والهذر،

والراديوهات تنعب نعيب الجنون

يا ليله من غير قمر …

يا كحل من غير عيون.

ولقيت فى جيبى قلم،

كأنه واد مقروض ومتجادع،

قُزعه لكين ملعون،

مبرى قوى ومسنون

تقولش ح يخطط نظام الكون؟!

واعمل به إيه وانا ماشى فى الشارع،

أنا كمان قُزعه وكمان ضايع

وكمان عليا تلول تراب دخان.

يا ميت ندامه عليكو يا صنايع،

سبع صنايع، بس آه يا ندم،

سبع صنايع بس آه يا زمان …

ارسم لى قطه يا بابا ..

ارسم له قطه بتشتغل بهلوان

اكتب لى اسمى يا بابا ..

أكتب له اسمه بخط مرعوش حنان.

ادينى قلمك يا بابا.

أديله قلمى يشخبطه ع الحيطان.

وشيلنى أوبح يا بابا ..

أشيله على صدرى كما الصولجان!…

كان القمر أيامها طفلى أنا،

وعليه زغب ناعم كمثل الطير،

واخضر كأنه لمونة م البنزهير،

وكنت اشيله ، وافرجه لكل حى

اتفرجوا، شوفوا غلاوة الضنا

والناس يقولوا اسم الله

خير والله خير،

يا رب خليه لك .

الرب خلاه .. بس مش ليّا

ضاع القمر منى وانا غفلان

وصبحت يا إخوان،

لابد ما يتشحتفوا عنيا

علشان أطول منه شعاع من ضى

.....................

وادينى ماشى لوحدى فى الشارع ..

معرفش رايح فين، لكين ماشى

،والليل عليا وع البلد غاشى،

ولقيت فى جيبى قلم..

كتبت بُه غنوة عذاب.


صاحبتى



نٌشرت فى مربعه بالأهرام
بنت أصل عريق

والكلام والقوام.. بلدى

دمها.. كركديه سخن م الاباريق

والمعامله بساط أحمدى

امتى حبيتها.. مش واعى من قد إيه

من زمان.. فوق الألف عام

لحظة لحظة لها حُسن دريان عليه

فى الصباح فى الضحى.. فى الضلام

ياما وياها ع النيل مشيت فى الغروب

وابتدوا عينيها، قبل النجوم، يلمعوا

وقتها القلب يخفق، ويخرج طروب

للجبل، يرفعه وينتعه

والقمر لما يطلع يطل

يلضم العقد ياسمين وفل

تلبسه الحلوة، وتغنى لحن الحنين

من على الألف مدنه اللى متكبره

صاحبتى الحلوه يمكن نغمها حزين

حين وحين، إنما صاحبتى مغندره

واسمها "القاهره"
الدرس انتهى





نشرت فى مربعه بالأهرام بعنوان " أغنية مُدَرسة" مع رسمة

بتاريخ 10 – 4 - 1970 صبيحة مجزرة مدرسة «بحر البقر» الإبتدائية



الدرس انتهى لموا الكراريس

بالدم اللى على ورقهم سـال

فى قصـر الأمم المتــحدة

مسـابقة لرسـوم الأطـفال

ايه رأيك فى البقع الحمـرا

يا ضمير العالم يا عزيزى

دى لطفـلة مصرية وسمرا

كانت من أشـطر تلاميذى

دمها راسم زهرة

راسم رايـة ثورة

راسم وجه مؤامرة

راسم خلق جبابرة

راسم نـار

راسم عار

ع الصهيونية والاستعمار

والدنيا اللى عليهم صابرة

وساكتة على فعل الأباليس

الدرس انتـهى

لموا الكراريس ..

....................

ايه رأى رجـال الفكر الحر

فى الفكرادى المنقوشة بالدم

من طفل فقير مولود فى المر

لكن كان حلو ضحوك الفـم

دم الطـفل الفـلاح

راسم شمس الصباح

راسم شـجرة تفاح

فى جناين الإصلاح

راسم تمساح

بألف جناح

فى دنيا مليانة بالأشبـاح

لكنـها قلـبها مرتــاح

وساكتة على فعل الأباليس

الدرس انتـهى

لموا الكراريس …

....................

ايه رأيك يا شعب يا عربى

ايه رأيك يا شعب الأحـرار

دم الأطـفال جايلك يحـبى

يقول انتـقموا من الأشـرار

ويسيل ع الأوراق

يتهجَّى الأسـماء

ويطـالب الآبـاء

بالثـأر للأبـناء

ويرسم سيف

يهد الزيـف

ويلمع لمعة شمـس الصيف

فى دنيا فيها النور بقى طيف

وساكتة على فعل الأباليـس

الدرس انتهى لموا الكراريس



أشعار أولى

من ديوان «كلمة سلام» 1955


الشاى باللبن



أربع إيدين على الفطار

أربع شفايف يشربوا الشاى باللبن

و يبوسوا بعض ويحضنوا نور النهار

بين صدرها وصدره وبين البسمتين

و يحضنوا الحب اللى جمعهم سوا

على الفطار

و يحضنوا الشمس اللى بتهز الستار

و تخش بين الخيوط وبعضها

مع الهوا

للأوضة ترسم نفسها على أرضها

على البساط اللى اشتروه مع الجهاز

على الغرام اللى اشتروه من غير تمن

و على القزاز

و يشربوا الشاى باللبن

فى فنجالين

على الفطار أربع إيدين

و دبلتين

بيصَحُّوا قلبى كل ليلة فى المنام

و بيكتبولى بلون منور فزدقى

على الهوا الإسود وع الجفن اللى نام

كلمة " ســـــــــــــــــلام "




بحرى



آخر النهار هفهفت نسمة على المية

بعودا ليّام على الجدعان وعليا

يا صيادين القاروص صيد القاروص غيّة

رمى الشبك ع السمك يلزم له خفية

.........................

طرحت طرحة لقيت فى الطرحة جنية

حلت شعورها وعقدتهم على عنيا

و نزلتنى القرار صرخ الشبار فيا

إرمى الشبك ع السمك يا واد بحنية

.........................

لادُق ع الباب واقول للحلو يا جاري

رمى الشبك صنعتى والصبر ده كاري

أصبر على الرزق لما تمتلى بحاري

و أصبر على العشق لما تنطفى ناري

.........................

يا ميت ندامة على اللى البحر ما اداله

مفتوح عليه الحنك والكف مادّاله

عدّى الشطوط والخطوط اللنش عدى له

غفر السواحل يا صاحبى مستعداله

.........................

أنا مذهبى الصبر واصبر حتى على تاري

و اطعم شباكى وصناّرى بصبّاري

أنا اعوم على الصبر لما اوصل لأوطاري

و الصبر دا مركبى والقلع والصاري

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق