رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

إسراف غير مبرر

مما لاشك فيه أن الاقتصاد المصرى يعانى الآن معاناة شديدة بعد أن وصل حجم الدين

الداخلى إلى أكثر من تريليونى جنيه، بالاضافة إلى دين خارجى تصل قيمته إلى عشرات أخرى من مليارات الدولارات، ومع هذا الواقع المر مازلنا نرى تصرفات توحى بأننا لانرى ولا ندرك حجم هذه المأساة بالاسراف غير المبرر على المستويين العام والخاص.

فالسفارات المصرية مزدحمة بالمستشارين والملحقين مع عدد لا بأس به من الاداريين فى كل المجالات، وكذلك ينفق اتحاد الاذاعة والتليفزيون الملايين على عشرات القنوات التليفزيونية وجيوش من الموظفين لاعمل لهم ويمكن حصرها فى ثلاث قنوات مثلا والارتقاء بها.

أما على المستوى الخاص فهناك مثالان: أولهما: الانتاج الفنى الضخم من المسلسلات والأفلام والبرامج التى تتكلف مئات الملايين من الجنيهات مع علم القائمين على هذا الانتاج بحال مصر وأهلها، حيث يتضح ذلك فيما يتخلل هذه الأعمال من إعلانات تكشف مدى معاناة المستشفيات والمرضى من القصور فى كل شيء، وتستعطفك للتبرع ولو بجنيه واحد لمستشفى هنا أو مريض هناك. وثانيهما المنافسة الشديدة بين الأندية فى التعاقد مع لاعبين أو مدربين مع التأكيد عند التعاقد على تكفل أحد رجال الأعمال بدفع ملايين الدولارات المطلوبة فورا، وذلك فى الوقت الذى أحجم فيه كثير من رجال الأعمال هؤلاء عن دفع عدة آلاف من الجنيهات لصندوق (تحيا مصر).إن الطريق الصحيح لحل المشكلات يبدأ بإدراك واقعها الحقيقى والإلمام بكل جوانبها والسعى إلى حلها بطرق غير تقليدية.

د. أنس عبدالرحمن الذهبى استشارى طنطا

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق