رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

محافظ شمال سيناء :
لاصحة لكل مايثار حول تهجير أهالى سيناء

العريش ـ أحمد سليم وحسناء الشريف:
وافق الرئيس عبدالفتاح السيسى على منح الأمهات المثاليات والآباء المثاليين بمحافظة شمال سيناء رحلة عمرة لكل منهم. صرح بذلك اللواء السيد عبد الفتاح حرحور محافظ شمال سيناء خلال الاحتفال بعيد الأسرة الذى أقيم فى المدينة الشبابية الدولية بالعريش بمناسبة عيد الوفاء والعرفان بالجميل للأمهات والآباء على مستوى المحافظة.

وقال المحافظ إنه لا صحة لكل ما يثار من دعاوى تهجير أهالى سيناء التى يطلقها البعض وأن الدولة تعمر ولا تهجر من أرض سيناء، وأننا سنبنى على هذه الأرض .. وسنظل نحيا عليها، ولن نتركها حتى نموت فيها.

وأكد مجددا اهتمام الدولة بجميع أجهزتها بتنمية وتعمير سيناء وأنه فى هذا الاطار فقد وافق مؤخرا مجلس الوزراء على انشاء جامعة العريش الحكومية بعد فصلها عن جامعة قناة السويس، وتحويل فرع الجامعة بالعريش الى جامعة مستقلة وأن القرار الجمهورى سوف يصدر قريبا، مؤكدا موافقة المجلس الأعلى للجامعات على انشاء جامعة العريش وتحويل فرع جامعة قناة السويس بالعريش الى جامعة مستقلة.

وقام المحافظ واللواء سامح عيسى سكرتير عام المحافظة ومنير أبو الخير مدير عام التضامن الاجتماعى والدكتور حبش النادى رئيس فرع جامعة قناة السويس بالعريش بتكريم الأمهات المثاليات والآباء المثاليين وتوزيع منحة الرئيس وشهادة التقدير والجوائز المالية على كل من: سميحة محمود نصار سويلم الأم المثالية الأولى على مستوى محافظة شمال سيناء، والثالثة على مستوى الجمهورية. ورضا أحمد سليمان سالم الأم المثالية الثانية على مستوى المحافظة. وآمنة محمد على السيد الأم المثالة الثالثة على مستوى المحافظة. وفاطمة ابراهيم الحامولى الأم الاعتبارية.

كما شمل التكريم لطفى لطفى عبد المقصود الأب المثالى الأول على مستوى المحافظة ومحمد حسن الشوربجى الأب المثالى الثانى وعبد السميع على توفيق الأب المثالى الثالث.

من ناحية أخرى أكدت المنظمة المصرية لإدارة الأزمات وحقوق الانسان بسيناء برئاسة ابراهيم سالم البياضى رفضها الدعوات التى تداولتها بعض وسائل الاعلام بخصوص المطالبة بتهجير أبناء سيناء بحجة القضاء على الارهاب، مؤكدة وقوفها الى جانب ابناء سيناء ضد هذه الهجمة الشرسة من قبل بعض وسائل الاعلام التى تؤجج وتيرة الكراهية بين ابناء سيناء واخوانهم فى بقية محافظات مصر، واصرارها على اتهام أبناء سيناء بالإرهاب.

وحذرت المنظمة فى بيانها من خطورة هذه الدعوات غير المسئولة التى تستهدف تقسيم مصر وأن هذا المخطط القديم الجديد هو الذى سعت اليه إسرائيل عام 1968، ولكنها فشلت على يد مشايخ سيناء فى المؤتمر المعروف باسم (مؤتمر الحسنة)، وأن أبناء سيناء هم من حموا الأرض وتحملوا الكثير فى سبيل ذلك حتى تحقق النصر بفضل دعمهم لقواتنا المسلحة.

وطالبت المنظمة فى بيانها الشعب المصرى بأن يكون وحدة واحدة لا تقبل التجزئة تحت القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسى الذى لا يرضى بهذه الدعوات التى تخالف حقوق الانسان والدستور.

كما طالبت الشعب المصرى بأن يلتف حول المؤسسة العسكرية درع وحصن مصر، وان يقف الى جانبها ويؤيدها فى محاربة الإرهاب بكل الوسائل .

وطالبت المنظمة بإصدار بيان يدين هذه الدعوات غير المسئولة ويجرم من يفتعلها بقصد تخريب الوطن .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    نهاد حسن
    2016/03/28 17:39
    0-
    0+

    مثل شعبي
    لماذا لم يتم وضع خطة طوارئ لتوطين 200 ألف شاب في مشروع كبير داخل سيناء خلال ستة أشهر والميه تكذب الغطاس مثل معروف
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    مصرى حر
    2016/03/28 07:22
    0-
    12+

    المركز الدولى لتصدير الأكاذيب والاشاعات !!
    تأسس بعد دحر عصابة الفاشية والارهاب فى 30 يونيو2013
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق