رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

السلاح البيولوجى.. التهديدات والأهداف

عاطف زايد
صناعة الاسلحة تعتبر الركيزة الأولى لانعاش اقتصاديات الدول المصنعة وتوجد بعض الدول التى لا يروق لها

ان يعم العالم السلام حتى لا تتأثر اربحها فى التجارة بالسلاح لذا تعمد هذه الدول على اثارة الحروب والنزاعات مستغلة الخلافات المذهبية والعقائدية وخلافات الحدود مع بعض الدول من حين لاخر , وفى الفترة الاخيرة دأبت هذه الدول على توظيف مواردها لانتاج السلاح فى الوقت الذى يئن فيه كثير من الشعوب وترزخ فى براثن الفقر والجهل والمرض نتيجة لاهمال المشاريع التنموية والسعى لانتاج وتطوير السلاح الذى يفتك بالشعوب

ويعرف السلاح البيولوجى أنه الإنتاج المقصود لكائنات حية تسبب الأمراض سواء كانت فيروسات,بيكتريا, أو مواد سامة أو سموما ناتجة من العمليات الحيوية لهذه الكائنات والتى تتسبب فى إحداث أمراض لدى كائنات حية أخرى مثل الإنسان والحيوان والنبات ,قد يؤدى هذا المرض فى النهاية إلى الوفاة على اختلاف نوع السلاح وتأثيره.

والقائم على تصنيع السلاح البيولوجى يقوم باستخدام الميكروب كما هو دون العبث فى صفاته أو إضافة صفات جديدة إليه أو يمكن أن يتم تطبيق تكنولوجيا الهندسة الوراثية والبيولوجيا الجزيئية والتكنولوجيا الحيوية للتطوير هذا الفيروس مثل زيادة قدرة الإصابة لديه أو إضافة صفة جديدة إلى خواصة , ويوجد اختلاف كبير بين الأسلحة التقليدية وبين السلاح البيولوجى ,أهم هذه الفروق هو أن الأسلحة التقليدية تحتاج إلى أموال طائلة وتكنولوجيا تسليح عالية بشدة أما السلاح البيولوجى فهو سلاح رخيص الثمن إلى حد كبير نظرا لأنه يمكن انتاجة من مجرد مزرعة بكتيرية وبعض البيئات المناسبة لتنميتها فى معمل عادى جدا للميكروبيولوجي, كما أنها لا تحتاج إلى خبرة كبيرة فى عملية التصنيع ولكنها بالتأكيد تحتاج إلى خبرة وعناية فائقة فى عملية التأمين كذلك كما قلنا سابقا أنه يمكن خلال فترات قصيرة جدا الحصول على مخزون استراتيجى هائل من نوع ما من الميكروبات نظرا لسرعة تكاثرها التى لا تتجاوز الساعات وهذا بكل بساطة هو أهم ما يميز هذا النوع من الأسلحة.

أيضا تختلف الأسلحة البيولوجية عن التقليدية فى صعوبة التحكم فيها حتى بعد إطلاقها مما يؤدى لاحتمال إصابة مطلقها نفسه أو دولته بها إذا لم تكن وسائل التأمين على أعلى مستوي, كذلك فاعلية تخزين هذه الأسلحة تختلف ,من الممكن أن تخزن دولة ما أسلحتها التقليدية لعشرات السنين دون مشاكل ولكن الاسلحة البيلوجية نظرا لكونها كائنا حيا ودقيقا فهى معرضة للموت والتثبيط وفقدان الفاعلية فى فترات زمنية قصيرة على حسب نوع السلاح والميكروب وكذلك طرق التخزين , ونجد أيضا إن نسبة التصويب واصابة الهدف فى الأسلحة التقليدية عالية جدا ولكن السلاح البيولوجى يتدخل فى عملية نجاحه فى إصابة اهدافه عوامل طبيعية كثيرة كالرياح والأمطار وحركة الهواء واتجاهه, كل هذا يؤثر على توصيل شحنة الميكروب إلى المكان المراد بالسلب أو الإيجاب .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق