رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

فى مؤتمر إفريقيا برلين : استخدام الهواتف الذكية فى تحسين الخدمات الصحية للمرأة بمصر

◀ هالة أبوزيد
الاتجاه إلى توسع مصر والدول الافريقية فى مجال الصحة الإلكترونية، واستخدام تكنولوجيا المعلومات للنهوض بالخدمات الصحية وتطويرالتعليم الطبى، كانت من أبرز المحاورالتى ناقشها مؤخرا مؤتمر إفريقيا برلين الذى نظمه المركز القومى للبحوث تحت رعاية د.أشرف شعلان رئيس المركز، والسفير محمد إدريس مساعد وزير الخارجية للشئون الإفريقية ووكالة التنمية الأفريقية بوزارة الخارجية.

وصرح د.أشرف شعلان، بأن المؤتمر بدأ من عام ٢٠٠٩ وكانت برلين هي المدينة المضيفة حيث عقدت دوراته السنوية المتتالية بالتعاون مع كلية العلوم الطبيعية جامعة هومبولت في برلين، وقد انتهج منظموه أسلوبا جديدا وهو إقامة فعالياته فى دولة إفريقية بالتوازى مع دولة المقر (ألمانيا) وكانت القاهرة هى المحطة الثانية، بعد نيجيريا حيث عقد فى كلية الدفاع الوطنى بأبوجا عام 2013.
وناقش المؤتمر استخدام تكنولوجيا المعلومات في مجال الصحة، وتطبيقات الصحة الالكترونية خاصة فى مجال حفظ وتسجيل البيانات ، الحوكمة والشفافية ، ولكن فى مصر بنظامها الصحى، لن تكون استبدالا لنظامها الورقى، ولكن ستدخل إلى جانبه بهدف التطويرفى العديد من المجالات من أهمها، الأنظمة الرقمية لتسجيل المرضى، آليات دعم المعلومات فى المستشفيات والعيادات، التعليم الطبى الالكترونى, المعلوماتية البحثية والتطبيب عن بعد، بالإضافة للعديد من المجالات الأخرى .

وتؤكد د. همت علام رئيس المؤتمر أنه تمت مناقشة التصور المبدئى لمشروع استخدام الهواتف الذكية لتحسين الخدمات الصحية للسيدات اللاتى يتعرضن لمخاطر صحية فى الأماكن النائية بمصر، والذى بدأ إعداده بشعبة البحوث الطبية بالمركز برئاسة د.أسامة عزمى، ويعتمد على تحميل تطبيقات على الموبايلات بهدف تدريب وتوعية مقدمى الخدمات الصحية، وكذلك تفعيل وسائل التواصل الحديثة للفئات البعيدة عن الاماكن المركزية.

وعرض مهندس طارق سعد مستشار وزير الصحة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات تجربة وزارة الصحة في إدارة منظومة علاج الالتهاب الكبدي الوبائى ودور التسجيل الالكترونى فى نجاحها. كما قدم د.هانى فاروق منسق الصحة الالكترونية فى المكتب الاقليمى لمنظمة الصحة العالمية بمصر محاور الصحة الالكترونية وتطبيقاتها فى منطقة شمال افريقيا وبعض الدول العربية، وأبدى اهتماما بالغا وحرصا على التعاون مع المركز القومى للبحوث كى يكون مركزا اقليميا فى مصر والدول الافريقية للتعليم الالكترونى فى مجال الصحة.

وأكد شريف طاهر رئيس وحدة الشراكة مع القطاع الخاص بوزارة الاتصالات أن هذه الوحدة تعمل على تحويل الأفكار الاستثمارية القومية إلى مشروعات ذات عائد ربحى تحقق التنمية. وأشار د.مصطفى حنتر الأستاذ المشارك بكلية الإدارة بالنمسا ورئيس الجمعية المصرية للشفافية والحوكمة فى المجال الصحى، إلى أهمية مواكبة النظام الصحي للنظام العالمى الذى يعتمد على التسجيل والتوثيق والحوكمة الالكترونية، كما أكد د.رومان لوكشتايرمدير هيئة التعاون الألمانى أنه سيتم العمل على إدماج الدول الافريقية الأخرى من خلال شبكة تعاون إقليمية في مجال الصحة الالكترونية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق