رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

فتاوى: طلاء الأظافر .. يبطل الوضوء

هل تجوز الصلاة والوضوء مع العلم أنى قمت بتركيب نوع من أنواع الأظافر (يسمى الأكريلك)؟

أجابت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية: إن «الأكريلك» طبقة توضع على الأظافر فتعطى الأظافر شكلا جميلا يرغب فيه بعض الناس، ولما كانت هذه المادة ذات جرم فإنها تمنع وصول ماء الوضوء إلى أظافر اليدين وهو ما يؤدى إلى عدم صحة الوضوء وكذا الغسل الواجب كغسل الجنابة وغسل الحيض وإذا لم تصح الطهارة فلا تصح الصلاة قطعا. والوضوء بهذه الأظافر الاصطناعية باطل فإن أمكن خلعها لأجل الوضوء ثم لبستها السائلة بعد الوضوء فإن الصلاة حينئذ صحيحة شريطة أن تكون المواد التى تصنع منها هذه الأظافر طاهرة .

أنا مطلقة وبعد طلاقى أخذت معاش والدى فهل يحق لى أن أتزوج دون توثيق الزواج؟

أجابت لجنة الفتوى: إن عدم توثيق الزواج لغرض الحصول على معاش الأب تحايل على القانون لأخذ مال لا يحل أخذه وهو عمل محرم، لأن قوانين الدولة أباحت صرف المعاش بضوابط معينة وللدولة الحق فى مراعاة ما تراه محققا لمصالح رعيتها، وعليه فالتحايل لأخذ هذا المعاش عمل محرم، والواجب على السائلة أن ترضى بما قسم الله عز وجل لها من رزق.

هل تجوز الصلاة مع نزول البول المزمن بسبب المرض؟

أجابت لجنة الفتوى: إن الذى به مرض سلس البول يباح له أن يصلى حتى مع نزول هذا البول بشرط أن يحترز من تلوث بقية الثياب ، وأن يتوضأ قبل دخول الوقت مباشرة وألا يجمع بين فرضين بوضوء واحد، والضرورة تقدر بقدرها بمعنى إذا كان هذا المرض يأتى فى فصل الشتاء دون الصيف فيقتصر فى الترخص على وقت وروده.

نجلس فى المسجد يوم الجمعة لقراءة سورة الكهف كل واحد منا يقرأ ربعاّ من السورة فهل أستمر على ذلك أم أقرؤها منفردًا أفضل؟

أجابت لجنة الفتوى: إن قراءة القرآن الكريم من أفضل العبادات وتشرع القراءة منفردًا، كما تشرع القراءة فى جماعة بصفة عامة، والقراءة فى الجماعة لها منزلة خاصة لا سيما إن كان من بين القارئين من يبين أحكام التلاوة أو التفسير، فعن أبى هريرة- رضى الله عنه - عن النبى صلى الله عليه وسلم قال: «ما اجتمع قوم فى بيت من بيوت الله تعالى، يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم، إلا نزلت عليهم السكينة، وغشيتهم الرحمة، وحفتهم الملائكة، وذكرهم الله فيمن عنده». وعلى السائل أن يختار الحال الأفضل له من حيث التدبر والخشوع، فإن شعر بأن قراءته مع الجماعة أجدر بتحقيق هذا الغرض فهى أولى، وإن كانت القراءة منفردًا أجدر بهذا الغرض فهى أولى. والمستمع المتدبر شريك للقارئ فى الأجر ولكن إن كان يترتب على الاجتماع للقراءة تشويش على بقية من فى المسجد فالقراءة منفردا أفضل.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    gadalla
    2016/03/24 04:05
    0-
    1+

    الحرام والاحلال
    طالما نحن نفكر فى الحلال والحرام وتركنا الارهاب يجول ويتربص يالامنين لايمكن اصلاح احوالنا بحلال وحرام
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق