رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

وزير التنمية المحلية للأهرام: 3 ملايين و250 ألف حالة تعد.. ولجنة لحصر أراضى الدولة المغتصبة وغير المستغلة

أجرى الحوار ــ أســامـة الـهوارى
احمد زكى بدر وزير التنمية المحلية
خلال زيارته أمس محافظة قنا لافتتاح مهرجان تنشيط السياحة الذى نظمته جامعة جنوب الوادى بحضور محافظى قنا وسوهاج والبحر الأحمر والأقصر ورئيس جامعة جنوب الوادى جاء حديث الدكتور احمد زكى بدر وزير التنمية المحلية فى حوار خاص مع «مندوب الاهرام»، والذى كشف فيه عن أن التعديات على الأراضى الزراعية والمملوكة للدولة بلغت 3 مايين و250 الف حالة تعد يطالب أصحابها بتوصيل الكهرباء لها برغم أن القانون يمنع التصالح مع المخالفين، موضحاأن معظم هذه المبانى قامت بتوصيل المرافق دون تسديد المستحقات للدولة.

وفى رده على سؤال عن أداء المحافظين ومدى رضاه عنهم قال الوزير ضاحكا: سنغير 40 محافظا من جملة 27 محافظا، مضيفا أن مصر كلها لا سؤال لها إلا عن حركة المحافظين وقطعا الصحافة. ووصف بدر أداء المحافظين بـ «زى الفل» على حد تعبيره، وبين اجابات واضحة وصريحة وأخرى متحفظة ومطاطة جاء هذا الحوار:




> كيف تواجه وزارة التنمية المحلية الفساد خلال الفترة القادمة ؟

الوزير: التعديات على الاراضى الزراعية والمملوكة للدولة بلغت 3ملايين و250 الف حالة تعد ممثلة فى مبان يطالب أصحابها بتوصيل الكهرباء برغم أن القانون يمنع التصالح مع المخالفين ، حيث إن هذه المخالفات موجودة والإزالات مستمرة ، ومعظم هذه المبانى قامت بتوصيل المرافق دون تسديد المستحقات التى عليها والتى تمثل عبئا على الدولة.

ونحن فى الوزارة نعمل على محاربة الفساد المتمثل فى تقدير المخالفات وغلق هذه المنابع للحصول على حق الدولة بعمل عدادات وليس لتقنين وضع اليد ولكن لحساب قيمة الخدمات من مياه وكهرباء وصرف صحى ، لافتا الى أن المخالف رغم توصيله تلك الخدمات سوف يظل مخالفا ولا يتم تقنين وضعه ولا تصالح مع المخالفين، مؤكداً ان المخالفات الجديدة تتم إزالتها فوراً،وهناك لجنة لمكافحة الفساد بالوزارة لا تتوانى فى كشف الفساد واتخاذ الإجراءات الرادعة، بدءا من الوقف عن العمل وصولا الى الرحالة للنيابة العامة او الإدارية .

> إلى أى مدى انت راض عن أداء المحافظين ؟

الدكتور أحمد زكى بدر ضاحكا : سنغير 40 محافظا من جملة 27 محافظا ، ثم قال: مصر كلها لا سؤال لها إلا عن حركة المحافظين وقطعا الصحافة.

> ولكن هناك تصريحات لرئيس الحكومة بأن حركة المحافظين واردة بالإضافة الى وجود ملاحظات على الأداء ؟

وزير التنمية المحلية يقاطع قائلا : أداء المحافظين «زى الفل»

> ما سبب تأخير التقسيم الجغرافى للمحافظات حتى الآن ؟

الوزير: «الانانية» وعدم الرغبة فى ان تحصل كل محافظة على حق اصيل وثابت فى ان يكون لها ظهير صحراوى او منفذ على البحر وكذلك التداخلات النيابية فيما مضى كتقسيم الدوائر رغم انه حق لكل محافظة محرومة كجزء من الدولة ان تكتسب مقومات جديدة لكننا نسعى جاهدين لكى نصل الى حلول خاصة ان هذا الامر اذا نفذ سيكون نقطة دفع لكل محافظة .

> متى يتم تطبيق اللامركزية بشكل كامل فى المحافظات وتكون كل محافظة صاحبة كيان ذاتى فى التنمية ؟

بدر :اللامركزية موجودة ونص عليها الدستور والقانون لكن تطبيقها بشكل كامل ربما يأتى على حساب محافظات قليلة الموارد لانه ليس من العدالة ان تكون لدينا محافظة لديها مقومات سياحية وبترولية واثرية وتجارية وبحرية واخرى لا تملك ونطلب ان تضخ تلك المتحصلات فى خزينة كل محافظة سيحدث خلل ليس للمواطن يد فيه ان يوجد فى محافظة قليلة الموارد لكن نسعى جاهدين لتطبيقها من خلال القانون الجديد .

وكشف الوزير عن ان هناك لجنة من قبل الرئاسة على رأسها المهندس ابراهيم محلب مستشار الرئيس للمشروعات القومية سوف تقوم بحصر جميع الاراضى المملوكة للدولة على مستوى محافظات الجمهورية سواء المتعدى عليها أو مستغلة دون تصريح أو قامت بتغيير النشاط لتحصيل حق الدولة موضحا أن القرارات ستكون اما بالسحب أو دفع الثمن او فارق السعر، وهذا سيعلن تفاصيله عما قريب، ومما يعيد للدولة حقوقها فلن تترك الدولة حقوقا هى فى الاساس حقوق لكل مواطن.

> ماذا عن مشروع التنمية المجتمعية «مشروعك» وما حققه ؟

الوزير : المشروع كسر حتى اللحظة سقف المليار جنيه كقروض لـ 20 الف مشروع جديد وانا كوزير من دعاة البناء على ما سبق وليس الهدم أرى ان المشروع نبنى عليه ليحقق المرجو منه وواضح انه يسير فى اتجاه جيد للغاية وأنا على قناعة بأن ما يحدث خلل فى دولاب العمل هو عدم إكمال مسيرة المشروعات وكل وزير يهدم عمل ما سبقه وهو ما يؤكد تمسكنا بفكرة «مشروعك».

وأشار الى ان محافظات الصعيد هى الأكبر مشاركة فى «مشروعك» وان الوزارة أطلقت برنامجا تدريبيا للمشاركين فى المشروع والراغبين فى إقامة المشروعات بالتنسيق مع المجلس الاستشارى للرئاسة ووزارتى الصناعة والاستثمار واتحاد الصناعات، وهناك تنسيق كامل بين كل الجهات لتيسير العمل وإنجاح «مشروعك».

> وماذا عن انتخابات المحليات وما يتردد عن تعيينات بمجالسها ؟

الوزير :الحكومة ناقشت الاربعاء الماضى قانون الادارة المحلية والانتخابات ستتم بعد إقرار القانون من مجلس النواب بعد عرضه عليه مرجحا أن يتم الانتهاء من القانون الشهر القادم مؤكدا أنه لا صحة بأى حال من الاحوال لوجود تعيين فى هذه المجالس لأن هذا مخالف لما جاء بالدستور ولايمكن لأى جهة ما ان تعطى صلاحيات فى هذا الشأن وان الهيئة الوطنية للانتخابات هى المخول لها الاشراف على الا نتخابات التى ستتم ومجلس الوزراء شكل لجنة من 7 وزارات منهما العدل والاستثمار والشباب والمالية والتنمية المحلية لمراجعة مسودة القانون وعرضه على رئاسة الوزراء بشكله النهائى والوزارة هى المسئولة عن القانون .

واضاف الوزير: ان دور الوزارة يقتصر فقط على تدريب اكبر عدد من الشباب وتأهيلهم وتثقيفهم على الوجه الاكمل لكى يكونوا مستعدين للانتخابات اما الشارع فهو من سيختار ولا دخل لنا بالانتخابات المحلية، كاشفا عن أن القانون الجديد ضم عددا من الامتيازات منها التمييز الإيجابى للفئات المستثناة بتحديد 25% للشباب 25% للمرأة و50 % للعمال والفلاحين لأول مرة .

> كثر الحديث عن مساعدين للمحافظين ونواب من الشباب متى سيتم هذا الامر؟

بدر:هناك بالفعل مساعدون من الشباب بالوزارات وعدد من المحافظات وهناك توجه للدولة عموما ان يكون هناك دور كبير للشباب فى تلك المرحلة والأمر متروك للسادة المحافظين للاختيار ولكن المهم هو ان يكون هذا الشاب الذى سيشغل تلك الوظيفة مثقفا وواعيا ولديه خبرة وهذا يأتى من خلال ما نسعى اليه وهو التدريب وتوفير الدرجة يتم مع التنظيم والادارة ويحدد فيها الاختصاصات والمهام والصلاحيات الوظيفية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق