رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

معتقدات خاطئة فى رعاية طفلك

◀ريهام محمود عبد السميع
تجربة أم لأول مرة صعبة تتخللها مواقف كثيرة تتعرض لها الأم لأول مرة ايضا، وأصعب ما فيها هو كيفية رعاية طفلها وسماعها لتجارب وخبرات صديقات أخريات لهن تجارب سابقة لأبنائهن، وأيضا لنصائح الأخت وخبرة الأم ومعتقدات الجدة، ولكن قد تكون تلك التجارب والمعتقدات صحيحة، ومنها ما يمارسها البعض دون إدراك أنها خاطئة، لذا فإن خوف الأم من المسئولية الجديدة وخاصة لأول مرة، والقلق المستمر بشأن صحة طفلها هو ما يجعلها تسمع للكثير والكثير..

د.مى سعد الدين مدرس واستشارى طب الأطفال ابو الريش واستشارى دولى رضاعة طبيعية توضح تلك المعتقدات مع تصحيح ما هو خطأ بها وتقول: بالفعل هناك مفاهيم خاطئة تتداول بين الناس خاصة بالطفل الرضيع، قد تواجه الأم فى بداية حياتها، وسماعها للكثير منها وذلك ناتج من خوضها تلك التجربة لأول مرة، وبالتالى تقوم بتطبيقها على طفلها دون معرفة إن كانت هذه الممارسات او الخبرات صحيحة أم لا.. وأولاها:

ـ تجنبى نوم طفلك معك فقد أثبت الدراسات العلمية أن نوم الطفل بجانب الأم يحسن من قدراته فى المستقبل، مع أخذ الاحتياطات اللازمة مثل تجنب التدخين وعدم تناول أدوية تسبّب النعاس، الإرهاق، او أن يكون الطفل ذا وزن قليل او يكون مبتسرا، لذلك فمن الممكن أن ينام الطفل فى سريره الخاص به وفى نفس الغرفة فى أول سنتين من العمر، بعد ذلك يمكن نقله إلى غرفة منفصلة.

- رفض الطفل لتناول الخضراوات إذا تذوق الفاكهة أولا: هذا اعتقاد خاطىء تماما، فالطفل لديه حاسة التذوق مثل الكبير، ومن الممكن أن يفضل نوعا من الأكل عن الآخر، وليس معنى ذلك أن نؤجل نوعا من الأكلات لهذا السبب، ولكن من الأفضل تقديم الخضار والفاكهة له بالتبادل.

ـ الرضاعة الطبيعية تسبب ترهلات للثدى:

هذا غير حقيقى ايضا، حيث إن هرمونات الحمل هى التى من الممكن ان تسبب الترهل بسبب ارتخاء العضلات، وليس لها علاقة بنوع الرضاعة، ومع ذلك سيعود الثدى لحجمه الطبيعى مع الوقت وبارتداء الملابس الداخلية المناسبة.

ـ خلال فترة الرضاعة لابد من الأكل والشرب بكثرة:

من الطبيعى أن تكون الأم المرضعة فى احتياج دائم للسوائل، وذلك لأن إحساسها بالعطش يزيد، لذلك فإن الله جعل إحساس الجوع والعطش حسب احتاجات الإنسان، لكن مع الحذر الا تأخذ زيادة عن احتياجها لأن ذلك من الممكن أن يقلل اللبن.

ـ ابنى ضعيف ولا يأكل: تعتبر الأم أن الطفل المولود الذى يزداد وزنه بسرعة، خلال الأشهر الأولى من ولادته هو الطفل الذى يتمتع بصحة جيدة، ولكن ليس لهذا اى أساس لأن ليس هناك وزن واحد صحيح لكل مرحلة عمرية، ولكن تعتبر المهمة الرئيسية لكل أم فى الأشهر الأولى من حياة الطفل محبته وإطعامه، ولابد أن تلاحظ الأم أن الأطفال يفقدون القليل من الوزن من أقل شئ، لذا يجب متابعة وزن وطول الطفل مع الطبيب باستمرار.

ـ ابنى عنيد وعصبى:

تجهل الأمهات أن الطفل ما هو إلا عجينة هى التى تقوم بتشكيلها، فإن كان عصبيا لأنك عصبية وصوتك دائما عالى، والحل هو الهدوء فى التعامل والتحكم فى أعصابك، وأن تشغلى طفلك بشىء آخر يحبه ويجذب انتباهه.

ـ البنات أذكى من الأولاد:

يٌعتقد أن البنات أذكى من الأولاد وهذا خطأ تماما، ولكن التطور العقلى لدى البنت أسرع من الولد وبعد مرحلة معينة يصبحون متساويين، أما بالنسبه للنمو الطولى البنت تكون أطول حتى مرحلة البلوغ، ولكن الولد يسبقها بعد سن البلوغ لأنه يتأخر فى البلوغ عنها.

ـ إصابة الأم بالسكر أثناء الحمل يصيب الطفل بالسكر أيضا: هذه المقولة غير صحيحة، بالفعل تصاب 6% من النساءت سكر الحمل بعد انتهاء الشهر الأول منه، ولكن بالعكس فالطفل سوف يكون لديه انخفاض فى نسبة السكر، و لذلك يجب متابعة سكر المولود الجديد لمدة 48 ساعة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق