رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

التنمية المستدامة لأسر ذوى الإعاقة

د. أحمد مصطفى شلبى
زاوية «مستشارك النفسى والأسري» تختص بالإجابة عن أسئلة واستفسارات الأسر المصرية حول المشكلات والهموم التى تواجههم وتواجه أبناءهم من ذوى الإعاقة فى الحياة ولا يستطيعون التغلب عليها.

سبق وقد لفت الانتباه إلى حجم المعاناة التى يتعرض لها صاحب الإعاقة وأسرته، وما يواجهونه من مشكلات، وبخاصة صاحب الإعاقة الذهنية: لذا ما أحوجنا أن تتضافر جهودنا لنرفع المعاناة عن هذا الابن المكلوم ونخفف الضغوط عن تلك الأسر الصابرة الصامدة، فهذا أمر ضرورى لهذه الأسر وتحدٍ يواجه الأخصائيين والمهتمين والمؤسسات العاملة بهذا المجال.

ومن خصائص هذه التنمية:

الاستدامة: ونعنى بها الاستمرارية، لا أن تكون مساعدة مادية وفقط تحدث بين فينة وأخرى ولا تتوافر لها الديمومة، فهذه الطريقة من شأنها أن تحول متلقى المساعدة إلى عاطل بمرور الوقت يقبع فى بيته انتظارا للمساعدة التى سرعان ما تأكلها أعباء الحياة المتزايدة.

الشمولية: بمعنى أن تشمل جميع الجوانب المتعلقة بالأسرة، الطبية والتربوية، الاقتصادية والاجتماعية... الخ.

التكاملية: بمعنى أن تتعامل مع الشخص صاحب الإعاقة، إخوته، أقاربه، المتصلين به.

المهنية: بمعنى أن تتم على يد متخصصين أكفاء للقيام بهذه المهام عبر مؤسسات مستقلة منشأة خصيصا لرعاية أسر أصحاب الاحتياجات الخاصة.

ولكى نصل إلى جودة الحياة داخل هذه الأسر–وهو أمر ليس بالعسير- فإن علينا أن نقوم من خلال التنمية المستدامة بمجموعة من الأدوار، على النحو التالي:

علاج ردود الأفعال السالبة للأسرة تجاه أزمة الإعاقة.

وتخفيف الضغوط النفسية عن صاحب الإعاقة وأسرته.

تعديل الاتجاهات السالبة من قبل الوالدين وربما الأخوة والأقارب تجاه صاحب الإعاقة

الاتفاق على إيقاف مختلف أشكال سوء المعاملة والعنف الأسري.

الوصول بالوالدين إلى مستوى الكفاءة الإدارية للأسرة

تبصير الأسرة بمواطن القصور والتميز الناجم عن إصابة الابن بالظروف الخاصة.

توعية الأسرة بخصائص ومشكلات المرحلة العمرية التى يمر بها الابن وكيفية التعامل معها.

إرشاد الأسرة والابن إلى المراكز المساعدة التى يمكن أن يتلقى فيها الخدمات الأخري.

المساندة المعنوية والعينية التى تساعد الأسرة ككيان على الشعور بالرضا فى معظم الوقت، ونقترح أن يكون ذلك عن طريق نظام تأمينى شامل خاص بهذه المؤسسات بالإضافة إلى النظام التأمينى العام الذى يشمل أفراد المجتمع أسوة بما يحدث فى الدول المتقدمة.

ولكن كيف نقوم بتفعيل هذه التنمية الأسرية المستدامة؟ هذا ما سنقوم بإلقاء الضوء عليه فى حلقة أخرى بإذن الله.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق